مهرجان للفيلم الوثائقي في "اليرموك"

mainThumb

09-09-2022 08:22 PM

السوسنةـ نظمَ قسم الإذاعة والتلفزيون من كلية الإعلام/ جامعة اليرموك مساء أمس مهرجانا للفيلم الوثائقي، بالتعاون مع مديرية ثقافة إربد في مركز اربد الثقافي.

وأعلن مدير مديرية ثقافة إربد، عاقل الخوالدة خلال رعايته لفعاليات المهرجان عن دعم وزارة الثقافة للمهرجان ليصار تنظيمة لكل عام مع تخصص جوائزة للأفلام الفائزة.

وأشاد بالمستوى الرفيع والمهنية والحرفية العالية خلال عروض الأفلام التي قدمت والبالغ عددها ١١ فلما وثائقياً عكست جوانب الحياة الثقافه وَالاجتماعة والسياحية والحضارية لمدينه اربد.

من جانبه ثمن مدير مديرية آثار اربد زياد غنيمات، المعالجات الدرامية والوثائقية المتعلقة بالموروث الثقافي والاجتماعي َالتحديات التي تواجهها المديرية ونشر الوعي.

وقال رئيس قسم الإذاعة والتلفزيون، الدكتور محمد حابس البرماوي:إن هذا المهرجان يأتي ضمن فعاليات إربد عاصمة الثقافة العربية لعام ٢٠٢٢، وتعزيزاً لهذا الحدث الجلل ينضم قسم الإذاعة والتلفزيون في كلية الأعلام بالتعاون مع مديرية ثقافة اربد مهرجان للأفلام الوثائقية والتي تحاكي مدينة اربد وتجسد ماضيها وحاضرها الثقافي وموروثها الشعبي والفكري والتي انبرى طلبة القسم في انتاجها وهذا العمل ما هو الا مساهمه من طلبة قسم الإذاعة والتلفزيون في كلية الإعلام - جامعة اليرموك للاحتفاء بعروس الشمال اربد عاصمة الثقافة لترسيخ ثقافة العمل التطوعي والفكري والثقافي وضمن رسالة الجامعة في تعزيز العمل المجتمعي والتطوعي والفكري في المجتمع المحلي وضمن مشاركات الجامعة في هذه الاحتفالية و لتشاركية كلية الإعلام في جامعة اليرموك مع كل أطياف المجتمع الاردني.

وتضمنَ المهرجان أفلامًا وثائقية ودرامية، جسدت مواقعًا أثرية وتُراثية تُحاكي الثقافة المحلية بلغ عددها 11 فلماً وثائقياً ودرامياُ سلطت الضوء على الأماكن التراثية والحضارية والفكرية والثقافية في مدينة اربد وعي فلم دار السريا وصمد وفلم الدفين، روالبحث في عالم الدفائن، وعودك رنان والخطوة القادمة وفلم جامعة اليرموك، وفلم صالح والعديد من المواد الفلمية والوثائقية من انتاج طلبة قسم الاذاعة والتلفزيون.

والأفلام المُشاركة هي ثمرةٌ لجهود طلبة مُميزين، الذينَّ اجتهدوا في إنتاج وإخراج هذهِ الأفلام، لتكونَ عِمادًا في فعاليات إربد عاصمة الثقافة العربية، كما أن مثلَ هذهِ الفعاليات ستفتح باب المُستقبل لطلبة كلية الإعلام.