الصين تعيق عمل أبل بتصنيع أيفون .. ما السبب ؟

mainThumb

08-11-2022 12:54 PM

السوسنة - اشارت شركة آبل في وقت متأخر من يوم الأحد: إنها خفّضت مؤقتًا إنتاجها من هواتف آيفون 14 بسبب قيود كورونا المفروضة على مصنعها الواقع بمدينة جنغجو الصينية، الذي تجمع فيه هاتفي آيفون 14 برو وآيفون 14 برو ماكس.

وأفادت عملاقة التقنية الأمريكية في بيان أن المصنع الذي تديره شركة فوكسكون التايوانية يعمل “بقدرة منخفضة على نحو كبير”. وحذرت من أنها ستشحن عددًا أقل من الهواتف، حتى أن تلك الهواتف قد تتأخر في الوصول إلى العملاء بعد طلبها.

ويُفهم من تحذير آبل أن الربع الرابع من العام الحالي سيشهد بيع عدد أقل من هواتف آيفون بسبب عدم قدرتها على تلبية الطلب، وقد أشارت الشركة الشهر الماضي إلى أن الأشهر الثلاثة الأخيرة من 2022 ستشهد تباطؤًا في النمو.

وقالت آبل: إنها لا تزال تشهد طلبًا قويًا على الطُرز المتأثرة بالمشكلات التي تواجهها في الصين، والتي تتميز بسعر أعلى من طُرز آيفون الأخرى، إذ يبدأ سعرها من 999 دولارًا أمريكيًا لهاتف آيفون 14 برو، و1,099 دولارًا أمريكيًا لهاتف آيفون 14 برو ماكس.

وأضافت الشركة: “إننا نعمل عن كثب مع موردينا للعودة إلى مستويات الإنتاج الطبيعية، مع ضمان صحة كل عامل وسلامته”.

وكانت الصين قد أمرت الأسبوع الماضي بإغلاق مدينة جنغجو بسبب جائحة كوورنا، وهي المدينة التي تُنتِج فيها آبل معظم هواتف آيفون.

وتواصل الصين اتباع سياسة “صفر-كوفيد” التي تَفرض على مرافق، مثل مصنع شركة فوكسكون في جنغجو، العمل كـ “حلقات مغلقة”، حيث يُعزل العمال في مساكنهم، ويعملون في مصانع منفصلة عن العالم الخارجي.

وقال المحلل، ساميك شاترجي، لدى شركة JPMorgan في مذكرة نُشرت يوم الأحد: إن الأمر يستغرق في الوقت الراهن نحو 31 يومًا لاستلام هاتف آيفون 14 برو إذا ما طُلب من موقع آبل، وهو أطول من متوسط المدة لطُرز آيفون الأقل تكلفة، التي لا تتعدى يومين.