الطباع من جديد رئيساً لاتحاد رجال الأعمال العرب

mainThumb

19-11-2022 10:56 AM

السوسنةـ عقدت الهيئة العامة لاتحاد رجال الأعمال العرب ممثلةً برئيسها حمدي الطباع وأمينها العام ثابت الطاهر، اجتماعها السنوي العادي عبر تقنية التواصل المرئي بحضور رؤساء أعضاء الاتحاد ممثلي جمعيات وروابط وأصحاب رجال الأعمال من أعضاء الهيئة العامة للاتحاد.

وحسب بيان للاتحاد الذي يتخذ من عمان مقرا له، السبت، تم خلال الاجتماع اختيار الطباع رئيساً للاتحاد للدورة 2022-2026، والشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني رئيس رابطة رجال الأعمال القطريين وطارق الشريف رئيس كنفدرالية مؤسسات المواطنة التونسية، نواباً للرئيس.

وبين الطباع خلال الاجتماع حرص الاتحاد بشكل متواصل على بذل الجهود الحثيثة لتحقيق أهداف الاتحاد في خدمة مجتمع الأعمال العربي وتحقيق التكامل الاقتصادي العربي وتشجيع الاستثمارات العربية البينية.
ورحب الطباع بانضمام مجلس الأعمال العراقي كعضو جديد في الاتحاد، معرباً عن أمله بأن يسهم ذلك في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين مجتمعي الأعمال من كلا البلدين.

وأشار إلى أن جميع الدول قد تأثرت سلباً بالأزمات العالمية من جائحة فيروس كورونا والأزمة الروسية الأوكرانية، وموجات التضخم وارتفاع الأسعار إلى جانب تقلبات أسعار الصرف للعملات الصعبة، وغيرها من التحديات التي غيرت أولويات عمل الدول التي باتت توجهاتها متركزة على تحقيق الأمن الغذائي والموازنة بين فجوات الطلب والعرض والتعافي التام من الجائحة في مختلف القطاعات الاقتصادية إلى جانب حماية اقتصادياتها من الصدمات المستقبلية غير المتوقعة.

وأكد الطباع خلال الاجتماع حرص الاتحاد بشكل متواصل على مشاركته الفاعلة كأحد مؤسسات العمل العربي المشترك وبما يعزز تحقيق أهدافه المرجوة منه من تطوير العلاقات الثنائية بين مجتمع الأعمال العربي وإبراز دوره الاقتصادي الهام وبما يصب في صالح تعزيز الاستثمارات العربية المشتركة.

واستعرض موجزاً حول نشاطات الاتحاد خلال العام الماضي 2021، مؤكداً مشاركة الاتحاد الفاعلة في مختلف اللقاءات المنظمة من مختلف مؤسسات العمل العربي المشترك وإعداد الاتحاد لأهم المقترحات والتوصيات والدراسات الاقتصادية حول مختلف القضايا التي تهم مجتمع الأعمال العربي ورفعها لمختلف الجهات المختصة.

وبين الطباع أن الاتحاد قام بإعداد عدد من الدراسات الاقتصادية خلال عام 2021 كان من أهمها دراسة حول العلاقات العربية الصينية، والتكامل الاقتصادي العربي، والوضع الاقتصادي في الدول العربية في ظل جائحة فيروس كورونا، وموضوعات جدول أعمال المجلس الاقتصادي والاجتماعي في دورته العادية 107.

وأشار إلى أن الاتحاد قام بإعداد مقترحات حول قرارات الدورة 50 للجنة التنسيق العليا للعمل العربي المشترك، و تقرير حول متابعة تنفيذ توصيات الدورة الثالثة للملتقى الدوري للاتحادات العربية النوعية، وإعداد رؤية حول موضوعات الاجتماع الدوري الرابع والخمسين للاتحادات العربية النوعية المتخصصة العاملة في نطاق المجلس.

كما تم إعداد مقترحات حول المحاور الرئيسية للدورة المقبلة من ملتقى الاتحادات العربية النوعية المتخصصة، إضافة إلى تقرير حول الأمن السيبراني العربي ومقترحات حول محور أعمال الدورة 52 للجنة التنسيق العليا للعمل العربي المشترك، وإعداد ملاحظات حول قرارات الدورة الرابعة لملتقى الاتحادات العربية النوعية المتخصصة.

بدوره، قدم الأمين العام للاتحاد ثابت الطاهر موجزاً حول أبرز ملامح ومحاور خطة عمل الاتحاد والمنوي تنفيذها خلال العام المقبل 2023 مؤكداً ترحيب الاتحاد باستقبال أي مقترحات من أعضاء الهيئة العامة في هذا الشأن.

وبين أن الخطة المستقبلية ستركز على عدد من المحاور الهامة منها التوجه نحو عقد لقاءات نوعية قطاعية متخصصة في القطاعات الاقتصادية ذات الاهتمام العربي المشترك بهدف التشبيك بين رجال الأعمال العاملين ضمن القطاعات المختارة لخلق فرص جديدة للتعاون العربي المشترك.

ولفت إلى أن الاتحاد سيعمل على تنظيم ندوات وحلقات نقاشية تجمع أعضاء الهيئة العامة بنظرائهم من مختلف مؤسسات العمل العربي المشترك لتبادل الأفكار والمعلومات والاقتراحات وتعزيز آفاق التعاون المشترك، وتأسيس مجالس أعمال جديدة مع الجهات النظيرة من الاتحادات النوعية المتخصصة من مختلف الدول.

وأشار إلى حرص الاتحاد على المشاركة الفاعلة والمستمرة في لجان التنسيق العليا للعمل العربي المشترك، والاجتماعات التحضيرية للقمم الاقتصادية العربية وفي اجتماعات الاتحادات النوعية ولجان التنسيق المنبثقة عنها وتقديم أوراق عمل تُثري جداول الأعمال والخطط، إلى جانب الاستمرار في إعداد الدراسات والأبحاث الاقتصادية حول الموضوعات التي تهم مجتمع الأعمال العربي وتواكب أحدث المستجدات الاقتصادية على المستوى العالمي.

ولفت إلى توجه الاتحاد نحو تفعيل وتنشيط اتفاقيات التفاهم والتعاون المشترك والتي يرتبط الاتحاد من خلالها مع مختلف الجهات النظيرة والسعي الدائم لتحقيق أكبر استفادة ممكنة من هذه الاتفاقيات، مع العمل على متابعة نتائج اجتماعات الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ومتابعة تنفيذ التوصيات المنبثقة عن هذه اللقاءات ومدى انعكاسها على تعزيز العمل العربي المشترك.

وبين الطاهر أن الاتحاد سيتوجه خلال العام المقبل نحو توقيع اتفاقيات تعاون وتفاهم مشتركة مع مؤسسات ومنظمات العمل العربي المشترك على المستوى العربي والمحلي والتشبيك مع التكتلات الاقتصادية العربية والدولية وذلك بما يتناسب مع أهداف الاتحاد في تشجيع العلاقات الاقتصادية العربية في مجالات الاستثمار والتجارة.

من جانبه استعرض الأمين العام المساعد للاتحاد طارق حجازي البيانات المالية والوضع المالي للاتحاد خلال الفترة 2021-2022، وبيانات المركز المالي والتدفقات النقدية، مؤكداً استمرار الاتحاد في أداء دوره الفاعل على المستوى العربي.
إلى ذلك وافق مجلس إدارة الاتحاد على قبول عضوية كل من مجلس الأعمال العراقي كعضو عامل، ورجل الأعمال السعودي الدكتور حمدان السمرين كعضو مؤازر.