شكاوى من آلية هدم مباني حي الطفايلة المستملكة

mainThumb

29-11-2022 09:47 PM

السوسنةـ شكا مواطنون من أهالي حيّ الطفايلة شرقي العاصمة عمان من عمليات هدم مبانٍ استملكتها أمانة عمان داخل الحيّ، قائلين إن تلك العمليات تجري دون مراعاة شروط واجراءات السلامة العامة، ودون وجود مشرفين من أمانة عمان وغيرها من الجهات ذات العلاقة.

وقال الأهالي إن عمليات الهدم تهدد سلامتهم وسلامة الأبنية على حدّ سواء، إذ لا يجري اتخاذ ما يلزم من اجراءات لحماية المباني المجاورة، خاصة وأن بعض المباني متلاصقة، بالاضافة إلى تطاير غبار كثيف وسقوط أجزاء من الأبنية والكتل الاسمنتية على المناطق المحيطة بها نتيجة "سقوط البناء".

ولفتوا إلى أن الأمانة لا تراعي أثناء عمليات الهدم الاجراءات التي تحددها الأنظمة والتعليمات ويفرضها مجلس البناء الوطني، مشيرين إلى تسجيل شكوى رسمية لدى مجلس البناء الوطني ولدى أمانة عمان، فيما طالبوا مجلس البناء الوطني بمتابعة هذه الشكاوى والتعامل معها بجديّة.

وطالب المواطنون أمانة عمان بوقف هدم تلك المباني والالتزام بالأنظمة والتعليمات باعتبارها أولى جهة يُفترض أن تلتزم بالقانون وتراعي شروط السلامة العامة.

من جانبه، قال نائب مدير المدينة لشؤون المناطق والبيئة المهندس حسام النجداوي إن الأمانة أوكلت عمليات الهدم في حيّ الطفايلة لشركة متخصصة، فيما تقوم هي بالاشراف على العمل من نواحي السلامة العامة.

وأضاف النجداوي أن فرق الأمانة تقوم بمتابعة اجراءات السلامة العامة أثناء عمليات الهدم ولا تتهاون في هذا الموضوع للمحافظة على المباني المجاورة وحياة السكان، مشيرا إلى هدم (30) مبنى حتى اللحظة، فيما تبقى بعض المباني التي تحتاج شركة متخصصة بقصّ الصخر "نظرا لقربها من المباني الأخرى التي لا يوجد عليها عمليات ازالة".

وقال النجداوي إن الأمانة قامت بالكشف على المباني المجاورة للتأكد من عدم تضررها، كما تقوم بترحيل السكان وأصحاب البنايات إلى شقق أخرى إذا وجدت أن عمليات الهدم ستؤثر عليهم، مؤكدا أنه في حال ظهرت خطورة على أي مبنى فإنها ستوقف عمليات الازالة "حيث أن الأمانة لا تغامر بحياة المواطنين".