بماذا علقت مصر على استيراد الغاز من إسرائيل ؟

بماذا علقت مصر على استيراد الغاز من إسرائيل ؟

السوسنة - أعلنت وزارة البترول المصرية أنه ليس لديها أي تعليق على أية مفاوضات أو اتفاقات تخص شركات القطاع الخاص، بشأن استيراد أو بيع الغاز الطبيعي، عقب إعلان شركتي "ديليك" الإسرائيلية و"نوبل إينرجي" الأمريكية توقيع اتفاقيتين ملزمتين لتصدير الغاز الطبيعي الإسرائيلي إلى مصر بقيمة 15 مليار دولار.

وقال المتحدث باسم وزارة البترول المصرية حمدي عبد العزيز: "تعليقا على ما نشر بالمواقع الإلكترونية حول توقيع اتفاقية بين شركات خاصة لاستيراد غاز من الخارج، ليس لدى وزارة البترول أي تعليق على أي مفاوضات أو اتفاقيات تخص شركات القطاع الخاص بشأن استيراد أو بيع الغاز الطبيعي".
 
وتابع عبد العزيز "سيتم التعامل مع أي طلبات تصاريح أو تراخيص ستقدم من قبل القطاع الخاص وفقا للوائح المطبقة وذلك في ضوء أن مصر تمضي قدما لتنفيذ استراتيجيتها لتصبح مركزا إقليميا لتجارة وتداول الغاز، وأن الحكومة اتخذت خطوات لتحرير سوق الغاز في مصر ووضع إطار تنظيمي يسمح لشركات القطاع الخاص بتداول وتجارة الغاز تخضع للاشتراطات والموافقات من قبل الجهاز التنظيمي لأنشطة سوق الغاز".
 
وأضاف "قطاع البترول حريص على تسوية أي نزاع حقيقي بشروط تعود بالفائدة على جميع الأطراف".
 
وأعلنت شركتا "ديليك" للحفر الإسرائيلية و"نوبل إينيرجي" الأمريكية، الإثنين، توقيع اتفاقيتين ملزمتين لتصدير الغاز الطبيعي الإسرائيلي إلى مصر، بقيمة 15 مليار دولار على مدى 10 سنوات، في صفقة وصفها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بـ"التاريخية ويوم عيد".