كوشنر: صفقة القرن ستُفرز خطة اقتصادية تمتد للشعب الأردني

كوشنر: صفقة القرن ستُفرز خطة اقتصادية تمتد للشعب الأردني

السوسنة - كشف جاريد كوشنر، مستشار وصهر الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، عن خطة اقتصادية ضمن خطة السلام أو ما يسمى بـ "صفقة القرن"، ستمتد الى الاردن ومصر.

 
وقال كوشنر في حوار مع صحيفة "القدس" الفلسطينية، نشر الأحد: " ان نقاط الصفقة الفعلية هي بين تل ابيب والفلسطينيين، لكن الخطة الاقتصادية التي نعمل عليها يمكن أن تظهر ما يأتي كجزء من صفقة عندما يتم تحقيقها مع بعض الاستثمارات الضخمة التي تمتد إلى الشعبين الأردني والمصري ايضا".
 
وأضاف كوشنر: " لقد أدى هذا الصراع إلى ارجاع المنطقة بأكملها الى الوراء، وهناك الكثير من الإمكانات غير المستغلة التي يمكن المبادره بها إذا تحقق السلام".
  
وفي السياق، وجه كوشنر رسالة للشعب الفلسطيني قال فيها : "أنتم تستحقون أن يكون لديكم مستقبل مشرق. الآن هو الوقت الذي يجب على كل من تل ابيب والفلسطينيين تعزيز قيادتيهما وإعادة تركيزهم، لتشجيعهم على الانفتاح تجاه حل وعدم الخوف من المحاولة. لقد وقعت أخطاء لا حصر لها وفرص ضائعة على مر السنين، ودفعتم أنتم، الشعب الفلسطيني، الثمن. أظهرو لقيادتكم أنكم تدعمون الجهود لتحقيق السلام. دعوهم يعلمون بأولوياتكم وامنحوهم الشجاعة للحفاظ على عقل منفتح نحو تحقيقها"، على حد قوله.
 
ويجري مستشار وصهر الرئيس الأمريكي في هذه الايام جولة له في المنطقة، التقى خلالها الملك عبد الله الثاني، في عمان، وولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان، وامير قطر الشيخ تميم بن حمد ال ثاني، وكان اخر هذه اللقاءات في الاراضي الفلسطينية المحتلة عندما التقة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو في القدس.