الوطنية للمتقاعدين: سنبقى جنوداً أوفياء للوطن ولقيادته الهاشمية

الوطنية للمتقاعدين: سنبقى جنوداً أوفياء للوطن ولقيادته الهاشمية

السوسنة -  التقى المدير العام لقوات الدرك اللواء الركن حسين الحواتمة، اليوم الأربعاء، في مبنى المديرية العامة، وفداً من اللجنة الوطنية للعسكريين السابقين.

وثمن رئيس وأعضاء اللجنة، الجهود المبذولة من قوات الدرك والأجهزة الأمنية في حفظ أمن الوطن، مؤكدين بقاءهم على العهد والوعد جنوداً أوفياء يذودون عن تراب الوطن وثوابته الراسخة، خلف القيادة الهاشمية الحكيمة.
 
وأكد الحواتمة أن قوات الدرك تعمل وفق منظومة أمنية يشكل المواطن أهم أركانها، وهو المدافع الأول عن أمن الوطن وقيم المجتمع.
وأشار، إلى أن المديرية ماضية في نهج التواصل مع جميع المتقاعدين العسكريين من القوات المسلحة، والأجهزة الأمنية للاستفادة من تجاربهم الغنية وخبراتهم المتراكمة.
 
وقال رئيس اللجنة العميد الركن المتقاعد عبدالله المومني: إن المتقاعدين العسكريين حملوا شعار الوطن فوق الجبين، ولا زال محفوظاً داخل قلوبهم، مشدداً على أن المتقاعدين العسكريين هم الرديف لإخوانهم العاملين، وباقون جنوداً خلف جلالة الملك عبدالله الثاني، القائد الأعلى للقوات المسلحة الأردنية.
 
وقدم أمين سر اللجنة العقيد الركن المتقاعد حسين المحارمة، إيجازا عن اللجنة وأهدافها ومهامها الموضوعة لخدمة المتقاعدين العسكريين ومتابعة أمورهم من كافة محافظات المملكة، والتواصل مع المؤسسات المعنية في هذا المجال.
 
وبحث الحضور، عدداً من الأمور التي تهم المتقاعدين العسكريين، وآراء تهدف للمساهمة في مكافحة الجريمة والعنف ولاسيما محاربة المخدرات.
 
وأشاد الحضور، بالأدوار التي تقدمها قوات الدرك في مجال العمل الأمني ومساندة المجتمع انطلاقاً من مفهوم الأمن الشامل، معربين عن اعتزازهم بالقوات المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية، والتفافهم حولها في أدائها رسالتها النبيلة.