عاجل

لجنة الأوبئة تتحدث عن تعديل الحظر الليلي.. ناقشنا التعديل

جريمتا اغتصاب حدثتا بنهار رمضان تهزان بلدًا عربيًا .. تفاصيل مُوجِعة

السوسنة - هزت جريمتَا اغتصاب وقعتا خلال نهار الاثنين في شهر رمضان المبارك الرأي العام في المغرب .وأثارتا حالة من السخط بين رواد موقع التواصل الاجتماعي . 

وبحسب ما افادت صحيفة هسبريس المفربية فإن الاجهزة الامنية في البلاد ألقت القبض على شاب يبلغ من العمر 22 عاما بتهمة الشروع في اغتصاب فتاة قاصر خلال نهار رمضان.

وفي التفاصيل التي روتها الصحيفة فإن الشاب استغل غياب أسرة الضحية لينقض عليها في محاولة لاغتصابها بالقوة، مشيرة إلى أن الطفلة تبلغ حوالي 12 عاما وتتابع دراستها بالسنة الأولى إعدادي، مؤكدة في الوقت نفسه أن الجاني من ذوي السوابق العدلية وسبق أن قضى عقوبة سالبة للحرية على خلفية اغتصاب شابة تزوجها وقام بتطليقها بعد ذلك.
 
وتبعا للمصادر ذاتها، فإن أسرة الضحية تقدمت بشكوى ضد الشاب وتم إلقاء القبض عليه ليلقى جزاءه .
 
اقرأ ايضا : ارتكب جريمته الوحشية في رمضان وبالتزامن مع اذان المغرب .. تفاصيل صادمة 
 
في السياق ذاته،ألقت الاجهزة الامنية في مدينة مراكش القبض على شابين من أجل استدراج قاصر وهتك العرض بالتعدد( اغتصاب جماعي).
 
وأوضحت مصادر لنفس الصحيفة أن المعنيين بالأمر، البالغين من العمر 23 و25 سنة، تم توقيفهما رفقة فتاة تبلغ من العمر 16 سنة من أيت سيدي داود بإقليم الحوز.
 
اقرا ايضا : حادثة الانتحار الاكثر غرابة في رمضان .. تفاصيل 
 
وأضافت المصادر نفسها أن الموقوفين حضرا لجماعة أيت سيدي داود واصطحبا الفتاة في لحظة غياب والدتها، المنفصلة عن والد الفتاة، إلى منطقة أولاد حسون وهتكا عرضها بطريقة شاذة.
 
وقالت المصادر ذاتها: "لما عملت والدة القاصر بخبر تواجد فلذة كبدها بأولاد حسون وقضائها ليومين هناك، نقلتها مباشرة إلى مركز صحي أخضعها لفحص طبي أسفر عن اكتشاف تعرضها للاعتداء جنسي"، مشيرة إلى أن الفتاة أنكرت في البداية الاعتداء الثنائي عليها، لكن ضغط التحقيق ومواجهتها بالنتائج الطبية جعلها تعترف.