عاجل

تجدد الاحتجاجات في الرمثا

حزب الأردن بيتنا يرحب بالتقارب الأردني القطري

حزب الأردن بيتنا يرحب بالتقارب الأردني القطري

السوسنة  - أصدر حزب الأردن بيتنا بيانه الأول وجاء هذا البيان بخصوص العلاقات الاردنية القطرية ، حيث شدد البيان على أهمية هذه العلاقات و ابدى ارتياحه لخطوات التقارب المتسارعة التي تمت بين البلدين.

وأشار البيان إلى الفوائد التي ستنعكس على البلدين نتيجة هذا التقارب إضافة إلى تنقية الأجواء العربية .

 

وتاليا نص البيان 
بيان صادر عن حزب الأردن بيتنا بخصوص التقارب الأردني القطري 
 
بسم الله وبه نستعين 
 
إننا في حزب الأردن بيتنا ننظر بارتياح شديد للخطوات الأخيرة التي تسعى إلى التقارب و التماهي بين المملكة الأردنية الهاشمية و دولة قطر الشقيقة ، واننا كحزب نرى أن أي بادرة لتقريب وجهات النظر بين الدول العربية وإزالة اسباب الجفاء والخلاف إنما هي خطوة صائبة وحكيمة والقيام بها أجدى وأنفع من التمترس خلف مواقف وتخوفات لا أساس لها ولا طائل منها ، وأننا في حزب الأردن بيتنا نشيد إشادة الراضي بالمواقف القومية المعلنة التي تصدر عن دولة قطر الشقيقة تجاه القضايا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية وهذه المواقف القطرية هي مكمل هام للدور الأردني التاريخي الرصين الذي لا يستطيع أجحد الناس التشكيك فيه أو القفز عليه مهما بلغ نفوذه أو قدرته .
إن العلاقات الأردنية القطرية الأخوية وتمتينها لا يقتصر نفعه على الطرفين فحسب بل إن هذا النفع يتجاوز هذا الحد الى شد أزر البنيان العربي وعامل تنقية للواقع العربي الذي بوضعه الحالي لا يرضي طموح الشعوب العربية ولا يصب في ازدهار مستقبلها ، وان إشادتنا بالتقارب الأردني القطري راجع الى أن هذا هو الصواب وهو منطق الأمور و هو منطلق من السياسة الأردنية الثابتة التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين والتي لطالما بنيت على تنقية الأجواء العربية وعلى البحث عن أرضيات صلبة للتقارب والتشارك في مصير واحد يجمعنا شئنا أم أبينا .
 
أمين عام حزب الأردن بيتنا 
سهل الزواهره