عاجل

نقابة المعلمين ترد على دعوات إرسال الطلبة للمدارس

تونس .. شرطي يتسبب بمقتل مواطن باستخدام قارورة ماء

تونس .. شرطي يتسبب بمقتل مواطن باستخدام قارورة ماء

 السوسنة - شهدت محافظة صفاقس جنوب تونس، توتّرًا وغضبًا غير مسبوقين؛ على خلفية تسبّب معاون أمن بمقتل شاب وإصابة شخص آخر بجراح متفاوتة الخطورة، وسط مخاوف من حدوث ارتباك لأوضاع البلاد، قبل أيام قليلة من الانتخابات الرئاسية.

 
وأثارت الحادثة غضب أهالي منطقة منزل شاكر، الذين نفذوا تحركات احتجاجية للتنديد بما سموها عملية ”القتل المتعمد“، كما قاموا بحفر ضريح للقتيل داخل مركز الأمن، وذلك في خطوة احتجاجية لافتة.
 
اقرأ أيضا : قتل والدته بفأس وطَبَخَ دماغها .. تفاصيل «أم الجرائم» 
 
وقال الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس، مراد التركي، إن القتيل ومرافقه كانا على متن دراجة نارية وقاما بالمرور عدة مرات أمام مركز حرس منزل شاكر؛ ما أثار غضب معاون أمن يعمل هناك، فقام بقذفهما بقارورة مياه أدّت إلى فقدان سائق الدراجة السيطرة عليها فاصطدم بعمود كهربائي ولقي حتفه.
 
 وأكد مراد التريكي، في تصريح لإذاعة ”موزاييك“ المحلية، أن مرافق الضحية تعرّض إلى إصابات بليغة استوجبت نقله إلى المستشفى، وهو يرقد بقسم العناية المركزة.
 
اقرأ أيضا : وجه غريب مرعب في القارة القطبية !.. تفاصيل مشوّقة 
 
من جهة أخرى، نفى أهالي المنطقة أن القتيل وصديقه كانا في حالة سكر كما ادعى معاون الأمن الذي تسبب بوقوع الحادث، مؤكدين أن معاون الأمن قام بالاعتداء عليه من مسافة قريبة؛ الأمر الذي تسبب في موته.
 
وأمر قاضي التحقيق بمحافظة صفاقس، بإيقاف معاون الأمن بتهمة القتل المتعمد، بينما كشفت نتيجة التشريح الطبي أن أسباب الوفاة تعود إلى كسور بالجمجمة و نزيف داخلي.
 
وتسبب صمت وزارة الداخلية التونسية على الحادثة في تأجيج غضب الأهالي الذين واصلوا احتجاجاتهم ضد مقتل الشاب مهددين بالتصعيد، وسط دعوات إلى محاسبة معاون الأمن، وذلك في وقت ينذر فيه الوضع بمزيد من الاحتقان واتساع رقعة الاحتجاجات.
 
 وتشهد مناطق متفرقة من البلاد توترًا متواصلًا؛ بسبب أخطاء يرتكبها أعوان الأمن، أو احتجاجًا على سوء المعاملة أو شبهات التعذيب في بعض مراكز الإيقاف.
 
اقرا أيضا : جريمة وحشية .. عربي يغتصب خطيبته بعصا بيسبول !