تقنيات الذكاء الإصطناعي تخسّر شركة طاقة 200 ألف جنيه إسترليني

 تقنيات الذكاء الإصطناعي تخسّر شركة طاقة 200 ألف جنيه إسترليني

 السوسنة - تعرض مسؤول تنفيذي بريطاني يعمل في مجال الطاقة، إلى عملية نصب تعتبر الأغرب من نوعها بعد أن استخدم المحتالين  تقنيات الذكاء الاصطناعي لتزوير صوت رئيسه وطلب منه تحويل مبلغاً ماليا بلغ أكثر من 200 ألف جنيه إسترليني 

إقرأ أيضاً : سامسونج تزف بشرى سارة لعشاق التقنيات

وذكرت صحيفة " ديلي ميل " البريطانية أن عملية الأحتيال بدأت عندما تمكن المحتالون من خلال إمكانات وبرامج تقنية من محاكاة صوت المدير وأسلوب حديثه بطريقة مقنعة، لدرجة أن المسؤول التنفيذي لم يشعر بأي سبب للشك في عملية التحويل التي طُلبت منه .
 
 وتعد عملية الإحتيال الأغرب من نوعها ، وتسمى بتقنية "التزييف العميق" من خلال برامج الكمبيوتر، للاحتيال على الشركة التي تبلغ قيمتها مليارات الجنيهات.
 
ووفقاً لخبراء أمنيين،أن عمليات الإحتيال التي تتعرض لها الشركات من هذا النوع تطورت خلال السنوات الماضية وسط التقدم الهائل الذي تشهده تقنيات الذكاء الاصطناعي وذلك بإستخدام برامج تزييف عميق على درجة عالية من التعقيد، حيث تحاكي الأصوات و تتلاعب بمقاطع الفيديو،.

إقرأ أيضاً : أول شركة تدير ظهرها لفيسبوك