ابتكار علاج لحصوات الكلى دون الحاجة للجراحة

ابتكار علاج لحصوات الكلى دون الحاجة للجراحة

السوسنة_تمكن الباحثين من ابتكار عقار طبي جديد يخلص من حصوات الكلى الكبيرة دون الحاجة الى اجراء العمليات الجراحية، و بالتالي أصبح الأمر أكثر بساطة و راحة بالنسبة للمرضى

وبحسب ما نشرته صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية:" فقد تمكنت مجموعة من الباحثين في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بجامعة كامبريدج، من ابتكار عقار طبي يتكون من مزيج عقارين من أدوية استرخاء العضلات، وبالفعل بعد تجربته على مجموعة من
 
الخنازير أدى إلى تخلصها من آلام حصوات الكلى وخروج تلك الحصوات الكبيرة بشكل سلس وطبيعي من الجسم".
 
 
اقرأ أيضا: تعرف على علاقة غسل الاسنان بفشل القلب
 
 
و لفت العلماء أن هذا العلاج سيكون أول علاج يتم التوصل اليه منذ 40 عاما اضافة الى أنه سيكون التأثير ذاته على البشر. 
 
و أشاد العلماء بقدرة هذا العلاج على تهدئة الحالب الذي يربط الكلى بالمثانة؛ مما يؤدي الى توفير مساحة أكبر للحجارة لتمر عبر مجرى البول، ويستغرق أمر خروج الحصوات بشكل طبيعي ما يقرب 10 أيام.  
 
في الغالب تحتاج حصوات الكلى الكبيرة للتدخل الجراحي لإزالتها، ولكن مع الدواء الجديد سيقوم بتهدئة الحالب الذي يربط الكلى بالمثانة؛ ما يسمح للحجارة بمساحة أكبر لتمر عبر مجرى البول ويستغرق أمر خروج الحصوات بشكل طبيعي ما يقرب من 10 أيام.
 
 
 
اقرأ أيضا: وصفة من 5 عناصر غذائية لمساعدة الحوامل
 
 
و عند الحديث عن العلاج التقليدي كان الأطباء يعطون المريض دواءً عن طريق الفم لإرخاء الحالب، الا أنه لا يجدي نفعا في بعض الأحيان. 
 
وقال أستاذ العلوم مايكل سيما، إن ”علاج حصوات الكلى لم يتغير منذ عام 1980 وهناك أدلة علمية كثيرة تثبت عدم فاعلية الأدوية المستخدمة حاليًّا، في البداية حدد الفريق 18 دواءً يستخدم لارتفاع ضغط الدم، الجلوكوما، والحالات الالتهابية
 
الأخرى، وتم حقنها في حوالي مليار خلية حالب بشرية في طبق ”بتري“، الذي يستخدم في التجارب الطبية".
 
و أكد العلماء أن هذا العلاج لا يترك أي آثر في الدم وهذا الأمر هو الذي شجع  على تطويره لتجربته على البشر. 
 
 
اقرأ أيضا: للمدخنين.. نظف رئتيك بطريقة سهلة في المنزل