عاجل

منخفض جوي جديد الخميس

تعليق عملية الاقتراع للانتخابات الرئاسية شرق الجزائر

تعليق عملية الاقتراع للانتخابات الرئاسية شرق الجزائر

 السوسنة - قررت السلطة العليا المستقلة للانتخابات في الجزائر،الخميس، تعليق عملية الاقتراع السري والمباشر في ولاية تيزي وزو 200 كلم شرقي العاصمة.

اقرأ ايضا: تونس: التحقيق برسائل تهديد بتفجير مركز تجاري بالعاصمة

جاء ذلك على خلفية استمرار التظاهر في ضواحي المنطقة، احتجاجا على الانتخابات الرئاسية ورفضا لتنظيم رئاسيات قبل رحيل الحكومة وإقالة رموز النظام السابق، فيما أقدم رافضون على حرق مقر السلطة العليا المستقلة للانتخابات في ولاية ”البويرة“ القريبة.
وخلف الوضع عزوفاً  بمختلف المكاتب البلدية على  المشاركة في الاقتراع، فيما أقدم مناهضون على إغلاق المكاتب الانتخابية، ما أثار مناوشات وأجواء مشحونة دفعت بقوات الأمن الوطني إلى التدخل.
 
ونقلت مصادر محلية أن محتجين قاموا بتخريب مكاتب مديرية التنظيم والإدارة العامة المتواجدة بداخل مقر الولاية، وكذلك تكرر الأمر ببعض المقار الإدارية في ولاية ”البويرة“ المجاورة.
 
وفي الجزائر العاصمة، نظم غاضبون مظاهرة شعبية حاشدة طالبوا فيها بتأجيل الانتخابات، وسط صدامات بينهم وبين قوات مكافحة الشغب، التي منعتهم من التوجه إلى مكاتب الاقتراع الرئاسي.
 
ولم تتضح الرؤية بعد، حيث يرقب الجزائريون نهاية عملية الانتخاب لمعرفة المرشح الفائز من بين الخمسة، وهم علي بن فليس وعبد المجيد تبون وعز الدين ميهوبي وعبد القادر بن قرينة وعبد العزيز بلعيد.
 
وبلغت النسبة الأولية لعملية التصويت 20.43 بالمئة حتى الساعة الثالثة عصرا بالتوقيت المحلي، فيما يرتقب أن ينشط رئيس السلطة العليا للانتخابات محمد شرفي مؤتمرا صحفيا بعد لحظات يعلن فيه عن النسبة الحالية.
 
اقرأ ايضا: نهاية مأساوية لأسرة عربية في كندا‎