فقد عينه فحولها لكاميرا فيديو .. تفاصيل

السوسنة ـ قام كندي الذي يدعى روب سبنس و  يناهز عمره 47 عاماً بتركيب كاميرا في عينه  اليمنى  التي فقدها عندما كان طفلاً نتيجة لعبثه ببندقية والده.
 
اقرأ أيضا:ضبط امرأة ترتكب المحرمات داخل المسجد
 
وأجرى عملية إزالة لعينه في عام 2008، وقام باستبدالها بعين اصطناعية تتضمن  كاميرا فيديو تقوم بتصوير فيديوهاته الخاصة خلال يومه.
 
والجدير بالذكر أن عينه  قادرة على تصوير  كل ما يراه خلال يومه و ليقوم بنقله إلى جهاز يمكنه تسجيله أو تشغيله على شاشة أو تحميله على الإنترنت،بالإضافة إلى أن  العين الاصطناعية  تتميز بمقدرتها على العمل لمدة 30 دقيقة متواصلة قبل إعادة شحنها.
 
وتتكون العين الاصطناعية  من غلافاً مكوناً من قسمين، وبطارية قابلة للشحن،و دارة إلكترونية،  وجهاز لاسلكي وكاميرا فيديو .
 
وقام بتصنيعها متخصص في صناعة  الأطراف الاصطناعية " فيل بوين من تورنتو"، بالإضافة إلى أنه شارك بتطوير النسخة الأولى من الدارة الإلكترونية وأجهزة الكاميرا اللاسلكية المهندسين "كوستا غراماتيس ومارتن لينغ".
 
وصار لدى سبنس حالياً عينين اصطناعيتين  يتناوب عليهما في حال نفذ الشحن في إحداهما، وفقا لما ذكرته صحيفة ديلي ميل البريطانية.
 
اقرأ أيضا:دراسة.. المشاعر المزيفة في العمل نتائجها مضادة