للمرة الأولى .. طائرة إسرائيلية تُحلق بسماء السودان

 السوسنة ـ  ورد في صحيفة (يديعوت أحرونوت) الإسرائيلية، أن طائرة مدنية إسرائيلية، حلقت لأول مرة رسمياً، في سماء السودان، كنتيجة أولية للقاء رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مع رئيس المجلس السيادي في السودان، عبد الفتاح البرهان، في أوغندا بداية الشهر الجاري.

 
اقرأ أيضا: ميركل تتعهد بدعم السودان
 
ووفقا لما ورد في الصحيفة، أقدمت طائرة خاصة إسرائيلية على الإقلاع من مطار كينشاسا، عاصمة الكونغو، نهاية الأسبوع الماضي، وعبرت أحواء جمهورية وسط أفريقيا والسودان ومصر، واستغرقها هذا المسار 5 ساعات ونصف. 
 
وكانت الطائرة نفسها قد أقلعت يوم الإثنين الماضي، من مطار اللد في وسط إسرائيل وعبرت في أجواء قناة السويس وإريتريا وأثيوبيا وكينيا وأوغندا، واستغرقت هذه الرحلة قرابة سبع ساعات، وفق الصحيفة.
 
وكان البرهان قد صرح إثر لقائه مع نتنياهو إنه سيتم السماح بعبور طائرات إسرائيلية، باستثناء طائرات شركة "إل عال"، في الأجواء السودانية.
 
وحلقت طائرات إسرائيلية في الأجواء السودانية، في الماضي، لكنها فعلت ذلك بعد التوقف في العاصمة الأردنية عمان، أو في مطار آخر كي لا تسجل الرحلة الجوية أنها قادمة من إسرائيل. والطائرة الخاصة التي عبرت الأجواء السودانية، الأسبوع الماضي، لا تحمل ترخيصا إسرائيليا، لكن قاعدتها الرسمية هي مطار بن غوريون في اللد.
 
وكان البرهان صرح خلال مؤتمر صحافي إثر لقائه مع نتنياهو أن "الصورة تغيرت بالنسبة للسودان بعد لقائي مع نتنياهو. وقد عُقد اللقاء من دون شروط وبتنسيق مع واشنطن. وسيتم نشر نتيجة اللقاء قريبا، وأولها تحسين الاقتصاد. وستبحث الحكومة في قضية التعاون وبعد ذلك سنطلع إسرائيل. وإذا لم تكن نتائج للمحادثات، فإن المحادثات مع إسرائيل ستتوقف".
 
اقرأ أيضا: البرهان يكشف تفاصيل جديدة عن لقائه مع نتنياهو