عاجل

توضيح حول المؤتمر الصحفي لوزير الصحة والاعلام

كيف كانت الاجواء العامة لسير امتحان التوجيهي في يومه الأول ؟

السوسنة - أبدى طلبة التوجيهي ارتياحا عاما لسير الامتحان العام الذي بدأت أولى جلساته اليوم الاربعاء في ظل اجراءات احترازية ووقائية وارشادات تربوية اتخذتها وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع وزارة الصحة داخل مراكز وقاعات الامتحان.

 تخفيض ضرائب المطاعم والفنادق السياحية.. تفاصيل


واظهر الطلبة رضا تاما حول مستوى الامتحان والأسئلة الواردة فيه لهذا اليوم، وبخاصة في مبحث الرياضيات لطلبة الفروع الأكاديمية، مؤكدين أن الامتحان جاء من الكتاب المقرر وراعى قدرات الطلبة ومستوياتهم والفروق الفردية بينهم، فيما كانت غالبية الأسئلة من الاجراءات البسيطة للوصول للإجابة الصحيحة.


واكدوا أن اسئلة الامتحان جاءت وفق الاوزان النسبية التي أعلنتها الوزارة، وجرى بموجبها تخصيص 65 بالمئة من علامة الامتحان للمادة الدراسية للفصل الاول، و20 بالمئة للمادة الدراسية من بداية الفصل الدراسي الثاني وحتى تعليق دوام المدارس، و15 بالمئة للمادة الدراسية خلال التعليم عن بُعد. كما اكد الطلبة عدم مواجهة اي صعوبة في التعامل مع ورقة القارئ الضوئي لغايات تضليل رمز الاجابة الصحيحة على الورقة ونقل المعلومات الخاصة بالطالب ومبحث الامتحان، في الوقت الذي اعتبر فيه الطلبة أن الوقت المخصص للامتحان كان كافيا ومناسبا للإجابة عن جميع الاسئلة ومراجعتها والتحقق منها، بعد ان اضافت الوزارة عشر دقائق على الزمن المخصص لوقت العامة.


ولاقت الاشترطات الصحية التي اتخذتها الوزارة داخل مراكز الامتحان، استحسان الطلبة الذين خضعوا لقياس درجة حرارتهم وتوزيع الكمامات والقفازات عليهم، وتحقيق التباعد الجسدي في ساحات المدارس وداخل القاعة الامتحانية.

 ابو سليم وبخيت يؤديان اليمين القانونية

بدوره، أكد وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير \النعيمي، أن الامتحان سار اليوم في جميع القاعات بالمملكة وفق ما هو مخطط له، في ظل التزام تام من قبل الطلبة بالتعليمات الناظمة للامتحان والاجراءات الصحية والارشادات التربوية. وقال خلال تفقده اليوم سير الامتحان في مدرسة فاطمة الزهراء الثانوية للبنات بعمان، إن مرحلة الثانوية العامة مهمة في حياة الطلبة، مؤكدا أن العلامة ليست بكثرة الدراسة وانما بنوعيتها وحسن استغلالها والتوزيع المناسب للوقت خلالها والاستغلال الامثل للعادات الدراسية السليمة وتوظيفها.


واوضح أن المعلم هو ركن أي نظام تعليمي، وهو القادر على تطويره بعد تمكينه وتحفيزه، مبينا أن كل الدراسات العالمية تشير إلى أن ما يصنع الفرق في النظم التعليمية هو اداء وكفاءة المعلم.

 توضيح سبب عدم ترشح الاردن لاستضافة كأس اسيا


ودعا وزير التربية والتعليم الطلبة إلى التعامل مع الامتحان بكل هدوء والابتعاد عن كل ما يثير القلق لديهم بشأنه، وادارة وقت الامتحان بصورة حصيفة، مشيرا في هذا الاطار إلى أهمية دور اولياء الامور في تشجيع ابنائهم وتحفيزهم باعتبارهم شركاء للوزارة في العملية التربوية.


وقال إن عملية تصحيح الامتحان ستبدأ غدا الخميس وفق الإجراءات المتبعة في الوزارة للتعامل مع امتحان الثانوية العامة. وتوجه للامتحان اليوم 132062 طالبا وطالبة من أصل 178217 يشكلون العدد الإجمالي للمشتركين الذي سجلوا لأداء الامتحان هذا العام.