العمل الاسلامي يعزي ..

السوسنة  - تابع حزب جبهة العمل الإسلامي بقلق بالغ الآثار الكارثية للفيضانات غير المسبوقة في دولة السودان الشقيق والتي أغرقت أراض شاسعة، مما تسبب بآثار كارثية أودت بحياة أكثر من 100 شخص وهدم عشرات الآلاف من المنازل وتشريد مئات الآلاف من أبناء الشعب السوداني الشقيق والتسبب بخسائر اقتصادية فادحة.

وإن الحزب إذ يقدم أحر التعازي للشعب السوداني وذوي الضحايا في هذه الكارثة الأليمة ويؤكد تضامنه معهم، فإنه يهيب بالشعب الأردني المعطاء والدول العربية والإسلامية والمجتمع الدولي بإغاثة الشعب السوداني الشقيق بكل ما قد يلزم من مال ومستلزمات لتخفيف آثار هذه الكارثة.

سائلين المولى عز وجل أن يرفع عن السودان هذا البلاء وأن يرحم ذوي الضحايا وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل والسلامة للمفقودين والمتضررين.