الشرطة الإسبانية تداهم مقر نادي برشلونة

 السوسنة - ذكرت عدة إذاعات إسبانية، أن الشرطة قامت بإلقاء القبض على الرئيس السابق لنادي برشلونة جوزيب ماريا بارتوميو، بسبب اتهامه وإدارته السابقة بالفساد وغسيل الأموال.

 
وأشارت إذاعتي كادينا سير، وإذاعة كاتالونيا، إلى أنه تم إلقاء القبض أيضاً على رومان جوميز بونتي (رئيس الخدمات القانونية السابق في النادي).
 
وكانت الشرطة قد اقتحمت مقر نادي برشلونة، من أجل التحقيق في قضية الشبكات الاجتماعية، في عهد جوزيب ماريا بارتوميو، حيث يتهم الأخير بأنه
 
 استأجر شركة تعمل عبر وسائل التواصل الاجتماعي مُقابل مليون يورو، لتشويه سمعة بعض اللاعبين وأساطير النادي، وتلميع صورته.
 
وكانت الشركة تعمل عبر أكثر من 100 حساب وهمي عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وقامت بتشويه سمعة رموز النادي مثل ليونيل ميسي، وجيرارد بيكيه، وكذلك بيب جوارديولا، وكارليس بويول، وخوان لابورتا.
 
اقرأ أيضًا :  برشلونة يستقر على مدرب لخلافة كومان