مفاجأة غير متوقعة.. الصحة العالمية تكشف تقريرًا صادمًا بشأن منشأة كورونا.. والصين ترد

 السوسنة - خلص تقرير مشترك لخبراء منظمة الصحة العالمية وآخرين صينيين إلى أن انتقال فيروس كورونا إلى الإنسان عبر حيوان فرضية "محتملة إلى محتملة جدا"، في مقابل "استبعاد تام" لفرضية تسرّب الفيروس جراء حادث في مختبر.

وبحسب النسخة النهائية للتقرير الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه، شدّد الخبراء على "ضرورة إجراء تحقيقات أخرى تشمل نطاقا جغرافيا أكبر" في الصين وخارجها، وذلك نظرا لما كُتب عن دور حيوانات المزارع كوسيط في نقل الأمراض المستجدة.

ويؤكد تقرير الخبراء الذين قال البعض إنهم لم يكن لديهم المجال الكافي للعمل بحرية خلال فترة الأسابيع الأربعة لإقامتهم في ووهان، الاستنتاجات الأولية التي قدّموها في التاسع من فبراير في المدينة الصينية التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى.

اقرأ أيضًا :  توضيح رسمي حول تأجيل الأقساط.. هل سيكون هناك مبالغ إضافية على المواطن؟

ويرجّح الخبراء النظرية العامة للانتقال الطبيعي للفيروس من مصدره الحيواني، وهي على الأرجح الخفافيش، إلى الإنسان عبر حيوان وسيط لم يتم تحديده بعد.

ويعتبر التقرير أن فرضية الانتقال المباشر من الحيوان المصدر (أو الخزان) إلى الإنسان "ممكنة إلى مرجّحة. ولم يستبعد الخبراء نظرية الانتقال عبر اللحوم المجلّدة، وهي النظرية التي ترجّحها بكين، معتبرين أن هذا السيناريو "ممكن".

وردًا على ما جاء في التقرير الذي وصف بـ "الصادم"، أعلنت الصين رفضها أية اتهامات تتعلق بتتبع منشأ فيروس كورونا، باعتبارها لا أساس لها في الشؤون المتعلقة بالمرض.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، جاو لي جيان، أن صياغة التقرير يجب أن تجري بواسطة خبراء من الجانبين، وستختتم من خلال بحث علمي متكرر.

اقرأ أيضًا :  أفخاذ عارية.. بسنت شوقي ’’جورجينا العربية’’ تفجر التواصل على السرير.. شاهد