عاجل

وزير الصحة يكشف عن خطة حكومية محددة

موعد انعقاد المؤتمر الدولي لمانحي أونروا ..

السوسنة- توقع مدير عام دائرة الشؤون الفلسطينية رفيق خرفان، مساء الأربعاء، انعقاد المؤتمر الدولي لمانحي وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، في شهر حزيران المقبل.
 
وقد تشارك الولايات المتحدة في المؤتمر الذي سيعمل على تأمين تمويل دائم يمكن التنبؤ به لوكالة أونروا.
 
واتفق المشاركون في الحوار الاستراتيجي الوزاري الثالث لحشد الدعم لوكالة "أونروا" في تشرين الأول الماضي على عقد مؤتمر دولي للمانحين في 2021 الذي يعمل الأردن والسويد على ترتيبه من أجل دعم ضمان استمرار الدعم المالي للوكالة.
 
وقالت المتحدثة الرسمية باسم "أونروا" تمارا الرفاعي إن "المؤتمر سيقدم رؤية وخطة الوكالة على المدى المتوسط والطويل، وسوف يدعو المانحين إلى الالتزام متعدد السنوات أيضا".
 
اقرأ المزيد: إليك هذه الخطوات البسيطة لتزيل بقع القهوة عن أسنانك
 
 
واشنطن أعلنت الأربعاء، اعتزامها استئناف تقديم المساعدات الاقتصادية والتنموية والإنسانية للشعب الفلسطيني عبر تقديم 235 مليون دولار منها 150 مليون دولار من المساعدات الإنسانية لوكالة "أونروا" وفق وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، بعد أن قررت واشنطن في أيلول/سبتمبر 2018، إيقاف تمويلها للوكالة الأممية.
 
ورحبت وكالة "أونروا"، الأربعاء، بإعلان الولايات المتحدة الأميركية استئناف تقديم مساعداتها للوكالة التي تعاني أزمة مالية.
 
وقالت الرفاعي إن الدعم الأميركي "سوف يساهم بشكل كبير باستمرار خدمات الوكالة لملايين اللاجئين الفلسطينيين في المنطقة خصوصا في ظل الصعوبات التي فرضتها جائحة كوفيد 19".
 
الرفاعي عبرت عن أملها في أن "يحث استئناف الولايات المتحدة مساعداتها دولا أخرى بأن تستمر أو تستأنف هي الأخرى مساندة الوكالة".
 
اقرأ المزيد: إذا ظهرت هذه العلامات الثمانية عليك .. فأنت كنت مصابا بكورونا دون علمك ..
 
 
نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية أيمن الصفدي علق على القرار بقوله "‏نرحب بقرار الإدارة الأميركية استئناف تقديم الدعم المالي لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) التي تواجه عجزا ماليا حادا".
 
وقالت الرئاسة الفلسطينية في بيان، إن "حزمة المساعدات الموجهة لأونروا ستساهم في توفير التعليم والصحة لمئات الآلاف من الطلبة، وملايين المواطنين الذين يعيشون في المخيمات في فلسطين ودوّل الجوار"، ورحبت أيضا بالإعلان الأميركي.