شابة أردنية تخلق فرصة عمل رغم شدّة المنافسة وقلّة الوظائف


 السوسنة - لم تقف الشابة سلسبيل الحياصات مكتوفة اليدين أمام قلّة الوظائف وفرص العمل وشدّة المنافسة في مختلف المجالات، على الرغم من أنها تحمّل درجة البكالوريوس، بل بادرت إلى تبني مشروع يتمثل في صالون نسائي بمدينة السلط، نقلها من قائمة الاستهلاك إلى قائمة الانتاج وسهل من دخولها إلى عالم ريادة الأعمال.

وقالت الشابة الحياصات، البالغة من العمر 21 عامًا، إن مشروعها، الذي ما كان ليتحقق لولا أن منحتها شركة صندوق المرأة للتمويل الأصغر تمويلًا أنار الطريق أمام  مشروعها، عزز لدّيها ثقتها بنفسها وأصبحت تشعر أنها منتجة بدلًا أن كانت مستهلكة في وقت سابق من حياتها، بحد تعبيرها.
 
وأشارت سلسبيل الحياصات إلى أن الخوف كاد أن يسيطر عليها في بداية مشروعها المهني، إلا أن عزيمتها وإصرارها ودعم شركة صندوق المرأة المستمر لها، بدّد تلك المخاوف ومنحها دفعة قوية للمضي قدمًا وترجمته على أرض الواقع، واصفة تجربتها مع شركة صندوق المرأة بـ"المميزة".
 
وأكدت الشابة الحياصات أن المشروع انعكس على حياتها الاقتصادية وحالتها المادية، بعد أن حقق دخلًا لها تستطيع من خلاله تأمين مختلف حاجاتها ومتطلباتها المعيشية، إضافة إلى أنه عزز من مكانتها الاجتماعية ومنحها ثقة بنفسها وقدرتها وإمكانياتها، ما رفع من دورها داخل أسرتها ومجتمعها.
 
وأعربت الشابة الحياصات عن أملها في توسيع نطاق الصالون، وفتح فروع أخرى له داخل المحافظة وخارجها، وتوفير فرص عمل لسيدات أخريات، خصوصًا في ظل شح الوظائف وفرص العمل، بحد تعبيرها.
 
ودعت سلسبيل الحياصات النساء من مختلف الفئات والأعمار والمستويات التعليمية إلى تبني الأفكار الريادية والسعي إلى تحقيقها وترجمتها على أرض الواقع، وإطلاق العنان لقدارتهن وإمكانياتهن للنهوض بالواقع الراهن إلى مستقبل مشرق جنبًا إلى جنب مع الرجل.
 
اقرأ أيضًا :  قرارات من التعليم العالي