عاجل

استمرار تعليق الدوام الوجاهي - تفاصيل

البنجر أو الشمندر فوائد خارقة يجهلها الكثيرون


 عمان – السوسنة – سندس نوفل - يتساءل البعض عن الشيء الذي يعطي الجسم فوائد كثيرة ولا يضره إذا كان قد يأخذه بالشكل المطلوب، وقد نعلم أن أغلب الناس يتجهون نحو الأكل غير  المفيد ويفضلونه عن الأكل المفيد مثل الوجبات السريعة التي لا نجد فيها الا الضرر  بالجسم، وهذا الأمر قد أدى الى تدهور الصحة لدى البعض، لأن معظمهم عند تناول الأكل كل ما يفكرون به أنه سيكون لذيذ أم لا؟ لا يخطر على بالهم أن يتساءلون عن فائدة ما يأكلون ؟؟.

 
ويعتبر البنجر من النبات الجذري الذي يحتوي على البروتينات والفيتامينات والدهون ومواد سكرية ومعدنية التي تفيد الجسم، ويسمى أيضاً بالشمندر. يستغرق حتى ينمو مدة من 5-10 أيام. 
 
وقد استخدم البنجر كصبغة طعام في القرن السادس عشر، وفي العصر الفيكتوري لعمل صبغات الشعر. أما الروس استخدموه لعمل الشوربة ويضيفه الاستراليون الى البرغر. 
وفي القرن الثامن عشر فضل نابليون بونابرت استخراج السكر من البنجر.
فما فوائد البنجر؟ وما أنواعه؟ وما الأضرار التي يمكن أن تحصل اذ لم تستخدمه بالشكل المطلوب؟ 
 
أنواع نبات البنجر
 
البنجر الأحمر: يستخدم في الوجبات الغذائية ويمكن سلقه وجعله مخلل، ويحتوي على مركب البيتا لينز الذي يكسبه اللون الأحمر، ويكون موطنه الأصلي أوروبا.
وقد انتشر مخلل البنجر بعد الحرب العالمية الثانية، عندما بدأ المزارعون بزراعته بالصيف والشتاء.
تستخدم صبغة البنجر الأحمر في صنع صبغات الغذاء مثل البيتزا ومعجون الطماطم والبوظة بنكهة الفراولة.
ومن فوائده: 
ـ يخفض ضغط الدم
يقوم الجسم بتحويل النترات التي تدخل عند تناول البنجر الأحمر الى أكسيد النيتريك الذي يريح الأعصاب الدموية، ويعمل على نقل الأكسجين والمواد الغذائية بشكل جيد، وبالتالي يتم تحسين الدورة الدموية وخفض ضغط الدم. 
وجاءت في دراسة لموقع "المكتبة الوطنية للطب" في أمريكا أن شرب كوباً واحداً من عصير البنجر الأحمر يومياً يعمل على خفض ضغط الدم.
ـ يقلل الإصابة بأمراض القلب
يحتوي البنجر الأحمر على البيتين وفيتامين(ب)اللذان يعملان على خفض الكوليسترول في الدم، وبهذا يمنعان الإصابة بأمراض القلب أو تصلب الشرايين. 
 
ـ يعزز القدرة على التحمل
جاءت في دراسات للموقع الأمريكي "جورنالس فيزيولوجي" تؤكد على أن الرياضيين كانوا أفضل بشكل ملحوظ عندما تناولوا من 3-5 حبات من البنجر الأحمر(عصير) أثناء قيامهم التمارين الرياضية. 
 
ـ يقوي عمل وظائف المخ
يريح أوكسيد النيتريك الأوعية الدموية في الدماغ، وعندما نتقدم بالعمر تنخفض قدرتنا على انتاج أكسيد النيتروجين وينخفض أيضاً نشاط الأعصاب.
وجاءت في دراسة قد أجريت عام 2010 أن الأشخاص الذين يتناولون نظاماً غذائياً يحتوي على النترات لمدة يومين كانوا قادرين على التركيز والتنظيم في عملهم أكثر من أولئك الذين لا يحتوي غذائهم على النترات. 
 
ـ يقوي وظائف الكبد
فائدة تناول البنجر الأحمر يومياً يؤدي الى عدم تراكم الكثير من الدهون في الكبد بسبب وجود مادة البيتين.
 
ـ علاج الأمراض المزمنة
احتواء البنجر الأحمر على مادة البيتين تمنع الأكسدة والالتهابات وتقلل من الأمراض المزمنة.
 
ـ مفيد لعملية الهضم
تناول كوب من عصير البنجر يعمل على التقليل من الإصابة بالإمساك والبواسير.
 
جاءت في دراسة أجراها باحثون من جامعة اكستر البريطانية وكتبت عنها "دويتشه فيله" أن البنجر الأحمر مليء بالنترات وقال الباحثون أن البكتيريا بالفم تؤدي الى تحويل النترات الى "أكسيد النتريك" الذي يعمل على تنظيم الأوعية الدموية.
وجاءت في الدراسة أيضاً أن الشيخوخة تعمل على انخفاض إنتاج أكسيد النيتريك وذلك يعمل على ضرر في القلب والأوعية الدموية والوظيفية.
 
كما وردت في دراسة بريطانية أن عصير البنجر يمكن أن يساعد الشخص على إطالة فترة ممارسته للرياضة، ويعمل على التقليل من عبء المجهود البدني على القلب ويجعله أكثر قدرة على نقل الأوكسجين لعضلات الجسم، وهذا يعني ان الشخص يمكنه أن يمارس الرياضة لفترة أطول. 
 
البنجر السكري:
هو نبات من نوع الفصيلة القطيفية التي تتضمن السبانخ والسلق، وتكون قادرة على التأقلم في جميع الظروف المناخية. شكله مخروطي أبيض.
ويحتوي جذور البنجر على نسبة من مادة السكروز، ويكون مسؤول عما يقارب 25% من انتاج السكر في العالم.
والمناطق التي يكون فيها زراعة هذا البنجر في أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا. 
ومن فوائده:
ـ ينظم ضغط الدم ويمنع ارتفاعه.
ـ يقوم بتخليص الجسم من السموم والمعادن الثقيلة ويقوي مناعة الجسم.
ـ يحافظ على صحة الجهاز الهضمي ويمنع الإصابة بعصر الهضم.
ـ يقي من الإصابة بفقر الدم والسرطان وتصلب الشرايين، ويعمل على الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية حيث يدعم بنية جدران الأوعية الدموية والشعيرات.
ـ يمنح الجسم الحيوية والنشاط والطاقة لاحتوائه على السعرات الحرارية.
ـ الحفاظ على صحة الجلد والبشرة ويمنحها الحيوية والتألق والنقاء.
ـ يحافظ على صحة الحوامل والجنين ويمنع الإصابة بالتشوهات الخلقية، ويحسن عملية التنفس ويقوي الرئتين ويدعم وظائفها.
ـ يمنع تساقط الشعر أو تكسره أو تكون القشرة عليه. 
 
وهناك أضرار لتناول نبات البنجر أهمها: 
ـ ممكن أن يسبب تناول البنجر في بعض الأحيان تغيراً في لون البراز أو البول وانخفاض في مستويات الكالسيوم، وتضرر الكلى.
ـ يعمل على زيادة التهاب المفاصل الروماتيزم وحموضة في المعدة قد تسبب القرحة.
ـ يزيد من نسبة السكر  في الدم.
ـ انخفاض ضغط الدم.
ـ تجنب تناول البنجر إذ كنت تعاني من حصى المرارة.
 
قال البروفيسور "بيتر ويسيرك المدير الطبي لمؤسسة القلب البريطانية أنه من الأفضل أن نستهلك الكثير من الخضراوات، وأكد أن هناك حاجة لدراسة تأثير استهلاك الخضراوات الغنية بالنترات على المرض على المدى الطويل.
تقول قصص من الفلكلور الإنجليزية: بأنه إذا أكل رجل وامرأة من نفس حبة البنجر فسيقعان في الحب. 
 
أنصحك بالأكل المفيد دائماً ولكن لا تكثر في أي شيء تأكله حتى لا ينقلب ضدك، فكثرة الشيء يقلب الموازين مثل المقولة المشهورة بين الناس "ان كان حبيبك عسل ما تلحسه كله" بما معنى كون وسطي لا تقلل ولا تكثر في أي شيء في حياتك خير الأمور أوسطها.