عاجل

مهم لكل مواطن تلقى لقاح كورونا في الأردن

مفتي سلطنة عمان يدعو لموقف عالمي من الهند


السوسنة - لا تزال حادثة مقتل مسلم في الهند على يد قوات الشرطة، والدوس على جسده تثير الغضب والجدل، بعد انتشار مقطع فيديو لأفراد من الشرطة الهندية وهم يطلقون الرصاص من مسافة قريبة عليه، ثم واصلوا ركل الرجل وضربه بالعصي والأقدام، بمشاركة أحد المصورين.

ودعا مفتي سلطنة عمان، أحمد بن حمد الخليلي، الثلاثاء، إلى موقف دولي إسلامي تجاه استهداف مسلمين في الهند.

وقال الخليلي عبر تغريدة في حسابه بـ"تويتر": "ما يجري في الهند من عدوان سافر على المواطنين المسلمين بأيدي جماعات متطرفة تسانده الهيئات الرسمية يستوقف كل ذي ضمير إنساني".

وناشد "جميع الدول المحبة للسلام بأن تتدخل لوقف هذا العدوان، وأن تقف الأمة الإسلامية جميعًا وقفة واحدة تجاه هذا الأمر".

والأحد، استنكر حزب "المؤتمر الوطني الهندي" المعارض في بيان، تشريد آلاف المسلمين ومقتل 3 منهم وجرح العشرات في مدينة دسبور عاصمة آسام برصاص الشرطة.

وكانت الشرطة تواجه احتجاجات على عمليات الحكومة المحلية تهجير مئات العائلات المسلمة من بيوتهم بالولاية بذريعة أنها "أقيمت فوق أراض مملوكة للدولة".

وأفادت مصادر إعلامية في آسام بأن نحو 20 ألفا من الأقلية المسلمة هجّروا من بيوتهم بعد قرار السلطات إزالة أحياء سكنية للمسلمين بذريعة أنها أقيمت فوق أراض مملوكة للدولة.

ويُتوقع أن تستمر عمليات إجلاء المسلمين من منازلهم رغم إعلان رئيس وزراء آسام، هيمانتا بيسوا سارما، عن تشكيل لجنة تحقيق في الأحداث التي شهدتها الولاية.

ويعيش في الهند حوالي 154 مليون مسلم (14 بالمئة من السكان)، ما يجعلها أكبر دولة تضم أقلية مسلمة في العالم.