وزير العمل يؤكد أهمية تعزيز الوصول الرقمي للشباب والشابات


 السوسنة - بحث مجلس إدارة مؤسّسة التّدريب المهنيّ خلال اجتماعه مساء اليوم الاثنين، تعزيز الشراكة ما بين المؤسسة والقطاع الخاص، وتضمين مهن المستقبل في منظومة التدريب المهنيّ ومواكبتها للتكنولوجيا الحديثة.

وأكد رئيس المجلس وزير العمل نايف استيتية أهمية تعزيز الوصول الرقمي للشباب والشابات في جميع محافظات المملكة، إضافة الى توسيع نطاق العمل في مشروع التدريب على الواقع الافتراضي الذي ينظم بالشراكة مع المركز الأردني للتصميم والتطوير ومشروع التصنيع الرقمي ومؤسسة ولي العهد ، ضمن المعايير العالمية نظراً لما توفره المهن الرقمية من فرص عمل للشباب على المستويين المحلي والإقليمي.

بدوره، اشاد مدير عام مؤسّسة التدريب المهنيّ بالوكالة عمر قطيشات، اهتمام أعضاء مجلس الإدارة في تطوير المؤسّسة لتكون مواكبة لأفضل الممارسات العالمية في مجال التدريب المهنيّ.
 
اقرأ أيضاً:  الفراية: بسط سيادة القانون بما يصون كرامة الإنسان
 
واستعرض قطيشات موازنة المؤسّسة للعام 2022، والمشاريع الممولة التي تسهم في تعزيز الإيرادات والوصول إلى فئات أكبر من المجتمعات المحلية واللاجئين لتأهيلهم ودمجهم في سوق العمل، مؤكداً حرص المؤسسة على تقديم التدريب النوعيّ للفئات المستهدفة.
 
من جانبه، قدم مدير مشاريع تكنولوجيا المستقبل في المركز الأردني للتصميم والتطوير المهندس بكر العبادي، شرحا مفصلا حول المركز ومشروع التدريب المهني باستخدام تقنية التدريب عبر الواقع الافتراضي وخاصة للتدريب على لحام المعادن وميكانيك السيارات الكهربائية ومميزات هذا النظام التدريبي ومكوناته.
 
وقدم ممثل مصنع الأفكار، إحدى مبادرات مؤسّسة ولي العهد، المهندس أحمد فارس شرحا مفصلا حول مشروع مختبر التصنيع الرقمي الذي يتضمن الطباعة ثلاثية الأبعاد الذي يجري تجهيزه حالياً في معهد تدريب ماركا.
 
اقرأ أيضاً:  توضيح أمني حول فيديو سيارة جديد أثار جدلاً في الأردن