إثيوبيا تتهم الولايات المتحدة وحلفاءها باتباع نهج هدام


 السوسنة - اتهمت إثيوبيا الولايات المتحدة وحلفاءها باتباع نهج "هدام"، بعد أن دانت واشنطن و5 عواصم أوروبية في بيان مشترك أعمال العنف في إثيوبيا.

 
وقالت المتحدثة باسم رئيس الوزراء بيلين سيوم في مؤتمر صحفي، إن الإجراءات لا تستهدف "أي مجموعة معينة من الناس على أساس هويتهم العرقية، والاعتقالات إلى أدلة وشهادات موثوقة"، معتبرة أن "التلميح في هذا الصدد مضلل".
 
اقرأ أيضاً:  طقس العرب: منخفض جوي جديد قادم
 
وجاءت تعليقاتها بعد ساعات من إعلان الحكومة أنها استعادت مدينتي ديسي وكومبولتشا الإستراتيجيتين، في أحدث جولة من التقدم الإقليمي الذي أعلنته القوات الموالية لرئيس الوزراء أبي أحمد.
 
وفي نوفمبر الماضي، كان مقاتلو "جبهة تحرير تيغراي" قد هددوا بالزحف على العاصمة أديس أبابا، لكن بدا أن حكومة الأخيرة استطاعت قلب موازين المعارك في الأيام الأخيرة، وتزامن ذلك مع تولي أبي أحمد قيادة المعارك بنفسه.
 
اقرأ أيضاً:  الدردور يعزز سجله كهداف تاريخي للنشامى