الصحة العالمية :لا ضرورة لإعطاء الأطفال والمراهقين جرعة معززة


 السوسنة - بعد تزايد الخطر الكبير لجائحة كورونا في كافة أنحاء العالم والتخوف الكبير على الأطفال والمراهقين خاصة، أكدت رئيسة علماء منظمة الصحة العالمية " سوميا سوافيناثان " أنه لا يوجد إطلاقاً حاجةً واضحة لإعطاء الأطفال والمراهقين جرعات معززة من لقاح كوفيد- .19
وخلال ذلك تحدثت  سوميا  عن فعالية اللقاح المتغيرة مع مرور الوقت، فهناك بعض التراجع ضد متغير أوميكرون سريع الانتشار ومع ذلك أكدت على ضرورة تنفيذ العديد من الأبحاث الطبية لتحديد الفئة العمرية التي تحتاج إلى جرعة معززة.
كما وعدت الرئيسة "سوافاثان" باجتماع لعدد من الخبراء في منظمة الصحة العالمية خلال هذا الأسبوع للبحث في الأسئلة المتتالية من قبل الدول حول آلية إعطاء الجرعات المعززة لمواطنيها، فحماية كبار السن والأفراد الذين يعانون من ضعف مناعة وأمراض مزمنة بالإضافة إلى العاملين ضمن النطاق الصحي هو الهدف الاساسي الذي تحدثت عنه رئيسة علماء منظمة الصحة العالمية، لأنهم الفئات الضعيفة والأكثر تعرضاً للإصابة بأمراض خطيرة ترافق فيروس كورونا وقد تؤدي بهم إلى الموت.
وفي مطلع الشهر الحالي صرحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بضرورة إعطاء جرعة ثالثة من لقاح "فايزر" لفئة الأطفال بين عمر 12_15 عاماً، وبدورها أيضاً باتت ألمانيا أحدث دولة تؤكد وتلزم مواطنيها بإعطاء أطفالهم الذين تتراوح أعمارهم بين 12_17 عاماً جرعة معززة من لقاح كوفيد_19