مستجدات خطيرة في قضية رباب التي ماتت دفاعا عن شرفها

mainThumb

25-06-2022 10:40 PM

السوسنة - كشفت مصادر أمنية يمنية عن تطورات خطيرة في قضية "فتاة يريم" اليمنية التي ماتت دفاعاً عن شرفها، بمحافظة إب، والتي قد تقود أشخاصًا آخرين للسجن بعد اعتراف المتهم  خلال التحقيقات الأولية، بوجود أشخاص آخرين معه حاولوا اختطافها.

وأشار موقع "يمن فويس"، نقلا عن مصادر أمنية، ان هناك أشخاص آخرين تورطوا باختطاف رباب بدير، "ام لطفلتين"، بينهم شخص كان متواجدًا مع المتهم في "الباص" خلال محاولة اختطافها.

وبدأت الواقعة بعد أن صعدت الفتاة العشرينية رباب بدير إلى الباص لتصل إلى منزلها، يوم الاحد التاسع عشر من شهر يونيو 2022م وبعد ان قطع السائق مسافة قصيرة، فوجئت به يقول لها "أنتِ ضيفتي"، ثم أسرع السائق أثناء مروره من الدائري الغربي، وبعد ان رفض السائق محاولات الضحية إقناعه بالوقوف، قفزت رباب من الباص حفاظا على شرفها، وارتطمت بالأرض، وتوفيت بعد أن تم نقلها إلى المستشفى.

هذا وتم تحديد الباص ولونه ونوعه والتعرف على هوية المجرم والقبض عليه وايداعه في السجن، بعد وصول الأجهزة الأمنية  الى مكان الحادثة، وتتبعها لكاميرات المراقبة في المحلات والمحطات الواقعة على الشارع الذي وقعت فيه الجريمة.

دعاة المثلية الجنسية يقومون بهذا الفعل في لبنان لن تصدق النتيجة

وبعد الجريمة عاد الجاني إلى منزله، وقام بتفريغ الهواء من عجلات الباص في محاولة منه للتضليل بأنه كان معطلاً، كما حاول التخفي ليقضي ساعات الليل في بيت مهجور داخل القرية، قبل أن تتمكن الأجهزة الأمنية من تعقبه ومطاردته وإيداعه في السجن ومباشرة التحقيقات بعد ساعات قلائل من ارتكاب جريمته النكراء.