معاملة خاصة للطلبة المريضين

mainThumb

03-09-2022 11:31 AM

السوسنة - قال الناطق الإعلامي باسم وزارة التربية والتعليم الدكتور أحمد المساعفة، إن التعليم حق كفله الدستور الأردني للجميع ونص عليه قانون التربية والتعليم لسنة 1964، وعليه لا يمكن رفض طلب قبول أي طالب في المدارس إنما يطلب من ولي أمر الطالب أن يفصح عما إذا كان الطالب أو الطالبة يعاني من أي عارض صحي أو مرض مزمن، وذلك حتى يتم تقديم الرعاية الصحية والاهتمام اللائق بهم.

وأضاف المساعفة، السبت، أنه لا يوجد أي مانع لعدم قبول أي طالب في مدارس التربية حتى وإن كان يعاني من مرض معين، بل على العكس إن الطالب المريض يلقى اهتماما ورعاية وتعاملا خاصا من قبل الإدارة والمعلمين، حفاظا على صحته وحقه في التعليم.

وأوضح المساعفة، أن هناك أولوية للطلبة الذين يعانون من قصر القامة او ضعف النظر او السمع وغيرها من الأمراض التي قد تعيق عملية تعليمهم، وذلك بإعطاء المعلمين كشف بأسمائهم وبشكل سري حفاظا على خصوصيتهم، وبالتالي تقديمهم للجلوس في المقاعد الأولى والسماح لمن يعانون من بعض الأمراض مثل "السكري" باستخدام دورة المياه كلما احتاج او طلب ذلك.

وبين، أن هناك تعاون مستمر بين وزارة التربية والتعليم ووزارة الصحة لعقد دورات وحملات توعوية ومحاضرات حول كيفية التعامل مع الطلبة الذين يعانون من بعض الأمراض، إضافة الى الحفاظ على خصوصيتهم والتعامل معهم بطريقة لا تشعرهم بالتمييز بين زملائهم، كما أن الوزارة استحدثت شواغر لممرضين لمتابعة أي حالة وتقديم المساعدة الطبية اللازمة اذا اقتضى الأمر ، مشددا على انه "لا يوجد ما يمنع من قبول الطلبة الذين يعانون من أمراض مختلفة، فالتعليم حق للجميع".