الإستماع لشهود من الأمن في قضية حماس   |   العمل الاسلامي يطالب بالتصدي للمثليين   |   احذروا .. من السمك مقطوع الرأس   |   الباشا فيصل الشوبكي وقفة تاملية- د. غازي السرحان   |   العتيلات مديرا لدائرة إعلام الأردنية   |   مركز اقليمي لتخزين المعلومات من خلال زين   |   الماجستير لـ خديجة بني خالد   |   لجنة التعاقدات في نادي الرمثا تبدأ عملها   |   الكرك : مناظرات بالشوارع للفضفضة   |   وفاة طفلة بصعقة كهربائية في المفرق   |   إسلام أردوغان من أجل السلطة !   |   انتهى البعث، وبقي البعثيون ! - علي بردى   |   اختتام ورشة تدريبة حول المواطنة الديمقراطية   |   في يوم الاستقلال - ا . د محمد النوافله   |   فلسطين تستدعي نموذج جنوب أفريقيا - ماجد كيالي   |   هل ينتقل حزب الله الى الخطة ب في سورية؟ - جويس كرم   |   العبار رئيسا لمجلس إدارة سرايا العقبة   |   النشامى يبدأون معسكرا داخليا استعدادا للبنان   |   عيد استقلال الأردن - حسن محمد نجيب   |   الجزيرة يلتقي الجيش السوري بالكأس الآسيوية   |   بدء طلبات منح الماجستير في معهد الإعلام الأردني   |   ضبط 4 الاف كيلو زيت زيتون مغشوش بعجلون   |   أم وصغارها الـ7 .. معاناة عائلة بالرشيد   |   تحذير من خدعة استعادة حساب الفيسبوك   |   الرجوب يتحدى اسرائيل   |   طريقة جديدة لوقاية مرضى السكري من العمى   |   اليمن .. عشرات القتلى في عدن وغارات على تعز   |   حملة تنظيف مقبرة بلعما بمناسبة عيد الاستقلال   |   السلطات البرتغالية تصادر طائرة اسرائيلية   |   بدء عملية لبيك يا حسين في الأنبار   |  

والد ورد يعتصم أمام الديوان الملكي الاربعاء

24/04/2012 21:16


اربد – السوسنة – صدام ملكاوي - يعتزم والد الطفل المفقود منذ ثلاث سنوات ورد ربابعة، تنفيذ اعتصام مفتوح أمام الديوان  الملكي صباح الاربعاء، سعيا  لمقابلة جلالة الملك ليطلعه على أمر هام يخص قضية ابنه.
 
وقال والد الطفل الربابعة لـ"السوسنة" : انه سيرفع دعوى قضائية ضد رئيس الوزراء الأسبق نادر الذهبي ومدير المخابرات العامة الأسبق محمد الذهبي ووزير الداخلية الحالي محمد الرعود، وذلك لتقاعسهم عن فك لغز اختفاء ولده.
 
وأشار إلى ان شكوته ضد الرعود تأتي بعد تجاهله للرد الخطي على كتاب وجه له من المركز الوطني لحقوق الإنسان بخصوص أمر هام يخص ابنه.
 
جدير بالذكر ان الطفل الربابعة خرج من منزله في قرية جديتا بمحافظة اربد – شمال الاردن - بتاريخ (26 – 4 – 2009) ولم يعد حتى هذه اللحظة.



salah najjar

1
ما في مشكلة غير مشكله ورد

....... انت وابنك و خوثة تخوثك كمان ......... ! لو انك صاحي ما ضاع ابنك من حوليك . هي الدوله ملهاش شغلة غيرك.


علوش الطفيلي

2

الله يرجعك يا ورد


صريح

3
صريح

اوقعد وسكت لانو قضيتو يا اخون انو ..............


الاردن الاء

4
ياعمري يا ورد

والله شو مايعمل مابلتام الله يرجعه بالسلامه والله لو يشوفه ميت ارحمله


اردني

5

أسع فطنت؟؟؟ ما كل الدنيا اهتمت بقضية ابنك، والا صارت عادة هالاعتصمات؟؟؟؟


محمد

6

الله يرجعه بالسلامة


اردني

7
شكوى

معو حق والله


اردني

8

كل واحد مابيحكي بأدب .........


الشقيرات

9
الى التغليق رقم 3

اتق الله في اعراض التاس وحرام عليك هذا الحكي قذف محصنات ، والله لتحاسب يوم القيامة على هذا الكلام ، لانه جريمة في الدنيا والاحرة .


الى الصريح

10

انت واحد قبيح وليس صريح وما تألف حكي من عندك من وين جايب هالقصة


الاردن الاء

11
الى تعليق رقم 1

عيب وله انشا الله بطيع وما لابتلتقي


+++++++++++++++++++++++++++

12

اللهم يا جامع الناس في يوم لا ريب فيه اجمع ورد مع والديه يا رحيم .


العبابنة

13
ورد الاردن

اللهم اجمع ورد مع والدية وصبرهم على مصيبتهم


السلمان

14
الى تعليق 1

ان شاء الله بدوق الي داقو عشان تحكي علية اخوث ونشوف مين بدو يطلع بخلقتك


السلمان

15
الى تعليق 1

ان شاء الله بدوق الي داقو عشان تحكي علية اخوث ونشوف مين بدو يطلع بخلقتك


مواطن

16
اولآ الأمل بالله يرجع يا رب

تانيآ شو دخل الديوان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


ابراهيم الشبول

17
الى صاحب تعليق?

ورد وردة الأردن حرام الشماته يا ،ابن، الأصول


اسف عل الاحراج

18

والقصص التي سمعناها هل هي كذب والله الواحد بطل يعرف شو الصح


ابن الجرادات

19

الله يرجعك يا ورد لاهلك بسلامه


الحياة تتقلب تقلب القد اذا اشتد غليانه

20
...

كل واحد ابدى تعليق غير لائق ممكن تقراء والدته تعليقك وتكون مظلومة تدعي عليك هذيك الساعة رح تندم يا ظالم يارب استر على نساء المسلمين


ابن الجرادات

21

ليش ما بتنزلو التعليق


بنت ابوها

22

الله يرجعك بالسلامه يا ورد ويصبر اهلك ويحفظك من اي مكروه.


نزال

23
عمان

الاه يرجعه سالم حتئ تقر عين امه


سر

24
راح الولد بشربه water

i feel pity about him


  • الاســم :
  • عنوان التعليق :
  • * نص التعليق :



التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها