زيادة سياح المبيت الأوروبيين 22 %

زيادة سياح المبيت الأوروبيين 22 %

السوسنة  - ارتفع عدد سياح المبيت من الأوروبيين الذين دخلوا المملكة منذ بداية السنة حتى نهاية شهر شباط (فبراير) الماضي بنسبة 21.8 % مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

ووصل عدد السياح المبيت الأوروبيين الذين دخلوا المملكة خلال أول شهرين من العام الحالي حوالي 28.458 الف سائح مقارنة مع 23.356 الف سائح خلال ذات الفترة من العام الماضي.
 
وشهد عدد زوار المبيت من الدول الخليج العربي الى المملكة خلال اول شهرين من العام الحالي ارتفاعا مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي بنسبة 13.4 %، وفقا لأرقام وزارة السياحة والاثار.
 
وبلغ عدد السياح من مجلس التعاون الخليجي الى المملكة خلال أول شهر ين من العام الحالي 36.845 الف سائح مقارنة بـ32.484 الف سائح خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
 
وكانت الحكومة رفعت رسوم دخول مدينة البترا الاثرية على السياح العرب والخليجيين من دينار اردني الى 50 دينارا؛ حيث تعتبر البترا "ام السياحة" في الاردن.
 
وفيما يخص الدول العربية الاخرى، شهد عدد السياح القادمن منها الى المملكة ارتفاعا في اول شهرين من العام الحالي مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي بنسبة 12.5 %.
 
وبلغ عدد السياح من الدول العربية الاخرى والذي دخلوا المملكة خلال اول شهرين حوالي 65.760 ألف سائح مقارنة بـ58.429 الف سائح.
 
اما فيما يخص دول اسيا والباسفيك، فقد ارتفع عدد زوارها من السياح المبيت منها الى المملكة خلال اول شهرين من العام الحالي بنسبة 47.6 % ليبلغوا حوالي 22.485 ألف سائح مقارنة بـ15.237 الف سائح خلال ذات الفترة من العام الماضي.
 
وكانت وزير السياحة والاثار لينا عناب قالت إن مؤشرات أداء القطاع السياحي في نهاية العام 2016 أظهرت العديد من النتائج الايجابية وان القطاع يسير في الاتجاه الصحيح.
 
وأضافت أنّه وفقا لمؤشرات أداء القطاع السياحي لعام 2016، بلغ عدد سياح المبيت في نهاية العام 2016 نحو 3,858,439 سائحا، مسجّلا ارتفاعا بنسبة 2.6 %، فيما بلغ عدد سياح المبيت للمجموعات السياحية 313,680 سائحا، بنسبة ارتفاع بلغت 19.9 % للفترة ذاتها، بينما استقرت عائدات الدخل السياحي عند مستوياتها في عام، لتصل الى 2 مليار و871 مليون دينار في العام 2016.
 
وأظهرت المؤشرات، وفق عناب، ارتفاعا في أعداد الزوار الأجانب لعام 2016 مقارنة بعام 2015، حيث بلغت نسبة زيادة السياح من دول آسيا والباسيفيك 19.5 % ومن الدول الأوروبية 6.1 % والدول الافريقية بنسبة %4.8 والدول الأميركية بنسبة 3.1 %.