عاجل

4 وفيات بحادث سير مروع على الطريق الصحراوي

بالصور.. اعتصام في اليرموك اعتراضا على قرارات الرئاسة

بالصور.. اعتصام في اليرموك اعتراضا على قرارات الرئاسة
اربد – السوسنة – اعتصم أعضاء من الهيئة التدريسية في جامعة اليرموك صباح الأحد لاعتراضهم على قرارات رئاسة الجامعة التي اتخذتها مؤخرا، والتي تخالف الأنظمة والتعليمات وتلحق الضرر بهم  وبالعملية التدريسة ككل.
 
وقال أعضاء من الهيئة التدرسية، إن هذه الوقفة تأتي لتلبية مطالبهم المتمثلة في الغاء تعليمات تثبيت أعضاء الهيئة التدريسية لعام 2017 ، كونها مخالفة لقانون الجامعات الاردنية لعام 2003،، مشيرين إلى أن القانون في المادة (7) ينص على" تثبيت عضو هيئة التدريسية اذا امضى في خدمته خمس سنوات متصلة وكان ناجحا في تدريسه" أما التعليمات التي أصدرتها ادارة الجامعة تنص على "ان يتم تثبيت اعضاء الهيئة التدريسية بعد مرور عام من الترقية" وهذا يلحق الضرر بالعديد من أعضاء الهيئة التدريسية الذين تمت ترقيتهم مؤخرا وخدمتهم قاربت على العشر سنوات.
 
اضافة الى ذلك، إعتماد المجلات التي تصدر عن دور نشر مرموقة ومصنفة في قواعد بيانات عالمية بغض النظر كونها open access (اي يتم تصفح الابحاث مجانا فيها) ومنها   Scopusو Google scholar  و EBSCO  و Thomson Emerging Source. حيث أن ادارة الجامعة  اقرت تعليمات بإعتماد  على معامل (H-index) في Google Scholar لعضو هيئة التدريس عن تقديم اي معاملة سواء كانت تحويل من فئة الى فئة او ترقية أو اجازة تفرغ وغيرها. وفي نفس الوقت لا تعترف بالمجلات المصنفة في قواعد البيانات وهذا الامر الذي يعد تناقضا واضحا.
 
كما طالب أعضاء هيئة التدريس من الرئاسة اعتماد ملف المساق  (الورقي) كشرط تقديم المعاملة فقط ولا يتم احتساب نقاط عليه، والتخلي عن فكرة ملف خدمة الجامعة والمجتمع لأنه لا يصب في خدمة العملية التدريسية ولا يقوم على أسس عادلة، فمثلا اذا تسلم عضو هيئة التدريس منصب اداري مثل رئيس قسم او نائب عميد او غيرها من المناصب يحصل على 4 نقاط وهذا الامر غير متاح للجميع. وإعادة النظر في أجرة السكن  الداخلي في الجامعة  والمخصص لأعضاء الهيئة التدريسية، والمبالغ التي يتم اقتطاعها مقابل التدفئة ورسوم المدرسة النموذجية بحيث تكون معقولة وعادلة للجميع.
 
من جهته أكد رئيس جامعة اليرموك الأستاذ الدكتور رفعت الفاعوري حرص إدارة الجامعة على تطوير الج والارتقاء بها إلى مصاف الجامعات العالمية، ورفع تصنيفها المحلي والدولي، وأن هذا الأمر يتم بتكاتف جهود أعضاء الهيئة التدريسية، وتطوير العملية التدريسية والبحث العلمي وخدمة المجتمع فيها.
 
وشدد الفاعوري على أن الجامعة ستقوم بدراسة جميع مطالب أعضاء الهيئة التدريسية وتشكيل لجان متخصصة لدراستها وتعديلها إن أمكن بما لا يتعارض مع المصلحة العامة للجامعة.
 
وفيما يتعلق بتعليمات الترقية المعمول بها في الجامعة أشار الفاعوري أن لجنة متخصصة برئاسة نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية وعضوية عدد من أعضاء الهيئة التدريسية ستقوم بتحليل ودراسة بعض القضايا المتعلقة بالمجلات العلمية المسموح لأعضاء الهيئة التدريسية النشر بها، وبيان آلية خدمة المجتمع المنصوص عليها في تعليمات الترقية، والتثبيت لعضو هيئة التدريس.
 
كما أوضح الفاعوري أن لجان متخصصة قد شُكلت سابقاً لإعادة النظر فيما يتعلق بأجور السكن الجامعي، وسيتم أيضاً دراسة رسوم المدرسة النموذجية، وإمكانية افتتاح حضانة للأطفال بما يخدم أبناء العاملين في الجامعة.
 
بدورهم ثمن أعضاء الهيئة التدريسية  توجهات الجامعة لمكافأة المبدعين والمتميزين من أعضاء الهيئة التدريسية، لافتين إلى إمكانية مخاطبة رئاسة الجامعة للجهات المعنية من اجل تعديل بعض التعليمات والأنظمة التي تحكم العمل الأكاديمي بما يوفر مساحة واسعة للإبداع والتميز في البحث العلمي لعضو هيئة التدريس، معربين عن شكرهم لرئيس الجامعة على تفهمه لقضاياهم وتجاوبه السريع لكل ما فيه خير لأسرة الجامعة واليرموك ككل.