آخر الأخبار

أكثر الأخبار قراءة

قصص للاطفال .. البطة الملكية

قصص للاطفال .. البطة الملكية

 السوسنة - شذى المشاعلة 

يحكى أنه كان هناك بطة جميلة تعيش في أحدى القرى الرائعة ، وكانت تلك البطة تنتظر صغارها لتفقس البيوض عنها وتخرج إلى حضن أمها ، وبينما هي كذلك فقست البيوض أخيراً لتخرج منها أجمل صغار بط على الإطلاق إلا بيضة واحدة لم تفقس بعد .

اقرأ أيضا : قصة الأسد والفأر

انتظرت الأم أياما كثيرة حتى أحست بأن البيضة تكاد تفقس وأن هناك قوة ضعيفة وهشة تحاول الخروج من البيضة ، ساعدتها الأم بالنقر على البيضة ، لتخرج أخيراً بطة ضعيفة ذات لون أحمر غريب .

 

استغربت الأم كثيراً من شكل البطة الأخيرة كما تفاجأت جميع حيوانات القرية من اللون الأحمر للبطة و بدأت بالسخرية من شكلها .

 

عاشت تلك البطة حزينة من كل هذه السخرية و التعليقات إلى أن قررت أن تترك القرية وتذهب إلى البحيرة لتعيش هناك وحيدة ، وما إن وصلت حتى رحبت بها البركة قائلة : أهلا بك يا بطة ، ما أجمل لونك الأحمر ، تعالي واشربي من مائي و تمتعي هنا معي ، فابتسمت البطة ابتسامة عريضة لما سمعت و فرحت بترحيب البركة لها فهذه أول مرة تسمع مثل هذا الكلام الطيب .

اقرأ ايضا : قصة رائعة ابطالها 3 قطط

وفي يوم من الأيام بينما كان الأمير الشاب يتجول و حاشيته قرب البركة رأى الأمير البطة الحمراء و تفاجأ بلونها الجميل وريشها اللامع وقرر أن يصحبها للعيش في قصره .

 

وعندما وصل الأمير إلى القصر دهش جميع سكان القصر من لون هذه البطة وشكلها الرائع و أطلقوا عليها لقب البطة الملكية وعاشت البطة سعيدة في رفاهية و محبة وكلام طيب ممن حولها .. فمن صبر نال .