ناطق باسم حفتر: نرفض تسليم الورفلي للجنايات الدولية

ناطق باسم حفتر: نرفض تسليم الورفلي للجنايات الدولية

السوسنة - قال الناطق باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري إن "الرائد محمود الورفلي له قضايا سابقة، وخرج من القضية الأولى بكفالة وقام بالفعل الثاني من واقع انتقامي".

 
وأضاف المسماري خلال برنامج حواري الخميس على قناة فرانس24: "تأكدنا أن الورفلي هو من ارتكب جريمة الإعدامات الأخيرة، وهو موجود الآن في السجون العسكرية الليبية".
 
وأكد المسماري أن "مسألة تسليمه لمحكمة الجنايات الدولية غير واردة على الإطلاق"، مشددا على أن "ليبيا لديها قانون وقضاء، ونطمئن المجتمع الدولي أننا لن نرضى بأي أعمال خارج القانون"، بحسب قوله.
 
وحول وجود تنظيم داعش في ليبيا، أشار المسماري إلى أن هناك أدلة قاطعة بوجود محاولات لنقل عناصر التنظيم من سوريا والعراق إلى ليبيا، مبينا أنه "الآن يوجد مجموعات متفرقة وينتشرون حول الهلال النفطي؛ لأنهم يحتاجون إلى ورقة للضغط على المجتمع الدولي".
 
وكان الرائد محمود الورفلي، من قوات حفتر، قد أعلن تسليم نفسه لإدارة الشرطة العسكرية والسجون بمدينة المرج شرق البلاد، مشيرا إلى أن تعليمات من المشير خليفة حفتر، أمر بإيقافه والتحقيق معه.