تعرّض الصحفي السوداني كمال حامد لعملية احتيال وهذه تفاصيلها

تعرّض الصحفي السوداني كمال حامد لعملية احتيال وهذه تفاصيلها
السوسنة - تمكن محتالان احدهما سوداني و الاخر مصري من الإستيلاء على مبلغ " 5 آلاف دولار أمريكي كان قد إدخره الصحفي الرياضي السوداني المعروف  كمال حامد من أجل رحلة علاجية لجمهورية مصر العربية .
 
وفي التفاصيل  التي أوردتها الصحف السودانية فإن أحد المصريين المتعاملين بوكالات الشحن تمكن من إقناع كمال الذي كان يود العلاج بجمهورية مصر بأن يحول مبالغه المالية التي يحتاجها للعلاج عن طريق شراء طن صمغ من ام درمان ومن ثم تسليمة المبلغ بمصر مما سيحقق له ربحا كبيرا بمصر ولتسهيل العملية اقنعه بالاتصال بشريكه السوداني ليقوم بكل عملية الشراء والشحن وقال له المصري ( وعليك تصل مصر بالسلامة لاستلام قيمة البيع وتكمل علاج وتقضي إجازتك
 
وأشارت صحيفة "أخبار اليوم" الي أن  الشريك السوداني تعامل مع كمال حامد "بكل ذوق"  مما جعله يطمئن له خاصة بعد أن علم أن الشريك السوداني من اسرة معروفة بعطبرة وسلمه قيمة طن الصمغ العربي وسافر لمصر وقضى شهرا في انتظار وصول الطن أو القيمة ولم يتم ذلك واخيرا عاد الى البلاد لتحريك اجراءات قانونية في مواجهة الشريك السوداني وستبدا الاجراءات في الايام القادمة ووعده السفير عبدالمحمود عبد الحليم لمساعدة الجهات المختصة للقبض على الشريك المصري.