شاب أردني مرشح لعضوية النواب في البوسنة ..قصة نجاح

شاب أردني مرشح لعضوية النواب في البوسنة ..قصة نجاح

السوسنة - تناقلت وسائل إعلام عالمية مختلفة قصة نجاح شاب أردني حقق انجازات كثيرة في البوسنة . 

وأعلن الشاب الأردني سامر محمد ضيف الله الرشيدات ترشحه لعضوية مجلس النواب في البوسنة، بعد ان شغل فيها منصب وزير الشباب والثقافة.

 
الرشيدات شاب أردني ناجح لا يتنكر للأردن رغم انه من مواليد سراييفو وأكمل دراسته الجامعية فيها حتى تخرج ببكالوريوس الاقتصاد من إحدى جامعاتها، الا انه لم يقبل ان يبقى دون نطق لغته الأم العربية، فقدم الى الأردن وأكمل دراسة اللغة العربية في جامعة آل البيت.
 
واثناء دراسته في الأردن عمل سامر وهو من مواليد عام 1971، بمهنة منقذ سباحة في مدينة الحسن الرياضية بمحافظة إربد، حتى انهى دراسته الجامعية، وفور انهاء دراسته عاد سامر الى سراييفو وعمل في مجال السياحة وترويج الأردن سياحيا.
 
وتمكن الرشيدات وهو يحمل جنسيته الأم الاردنية، من استقطاب العديد من الرحلات السياحية الى المملكة عبر طائرات خاصة حطت في مدينة العقبة.
 
ولم يغفل سامر الذي يعيش مع والدته في سراييفو، العمل السياسي، فانضم الى حزب الجبهة الديمقراطية فيها، وعلى اثر ذلك عين عام 2015 وزيرا للشباب والثقافة في وزارة البوسنة.
 
وبعد 3 اعوام اعلن الحزب ترشيح الشاب الأردني ليمثله في مجلس النواب البوسني، والذي ستقام انتخاباته في السابع من شهر أكتوبر المقبل.