العناية بصحة الأسرة يختتم ورشة عن الدعم النفسي - صور

 العناية بصحة الأسرة يختتم ورشة عن الدعم النفسي - صور
السوسنة - اختتم معهد العناية بصحة الأسرة، مؤسسة الملك الحسين،  في محافظة جرش أمس الخميس، ورشة تدريبية عن الدعم النفسي الاجتماعي للمرضى وضحايا العنف والاغتصاب.
 
وجاءت الورشة التي احتوت نشاطات للتفريغ الإنفعالي، ومقاييس الصحة النفسية، ضمن مشروع منظمة التعاون الإسباني في محافظات جرش وعجلون وإربد.
 
ويشكّل الدعم النفسي الاجتماعي ضرورة للتخفيف من المعاناة العاطفية والجسدية للضحايا، إضافة إلى تخفيف التوتر والحد من تطور ردود الأفعال البسيطة إلى أخرى حادّة.
 
ويهدف التفريغ الإنفعالي من الشحنات السالبة كالأحزان والآلام النفسية، إلى الشعور بالراحة والطمأنينة والهدوء النفسي.
 
ويعقد معهد العناية بصحة الأسرة سنويًا أكثر من 700 دورة في مجالات مختلفة، منها دورات تدريبية قصيرة، وأخرى مختصة تمنح دبلومات تدريبية مصادق عليها من وزارة التعليم العالي.
 
ومركز المعهد الرئيس في منطقة صويلح حاصل على شهادة اعتماد مجلس اعتماد المؤسسات الصحية (HCAC)، بعد تحقيق جميع المعايير الدقيقة لاعتماد مؤسسات الرعاية الصحية الأولية وتنظيم الأسرة.
 
ويقدم المعهد رعاية صحية شاملة للأسرة، وتدريبًا للمتخصصين في الرعاية الصحية الأسرية، وحماية الأطفال، وخدمات ضحايا التعذيب وإعادة تأهيل الناجين من العنف، ويتعامل عبر خبرائه المختصين مع مئات الحالات التي تأتي من دول مجاورة عايشت أزمات.