أمريكا تتأسّف ...

أمريكا تتأسّف ...

السوسنة -  أعرب المبعوث الأمريكي إلى أفغانستان زلماي خليل زاد، عن أسفه لما كشفه تقرير أممي بأن القوات المدعومة من الولايات المتحدة تقتل مدنيين أكثر مما تقضي على مقاتلين.

 
وقال خليل زاد "نأسف بشدة لخسارة أرواح أبرياء خلال العمليات العسكرية. نحن لا نستهدف الأبرياء مطلقا"، مضيفا في تغريدة أن "الحرب مليئة بالمخاطر" وأن "تداعياتها مدمّرة"، و"نحن نسعى لتفادي الخسائر البشرية، لكن الحل الحقيقي يكمن في وقف إطلاق النار أو خفض العنف وسط سعينا إلى التوصّل لسلام دائم".
 
ودعا خليل زاد طالبان والأفغان إلى "العمل لجعل هذا العام عام السلام".
 
وقد كشف تقرير لبعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان أن القوات الدولية والموالية للحكومة الأفغانية مسؤولة عن مقتل 305 مدنيين في الفصل الأول من العام 2019، وهي المرة الأولى التي يتخطى فيها عدد ضحايا هذه القوات عدد قتلى حركة طالبان منذ قضاء قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة على نظام الحركة في عام 2001.