جريمة مروعة تبدأ بنقاش بين زوجين !.. تفاصيل صادمة

جريمة مروعة تبدأ بنقاش بين زوجين !.. تفاصيل صادمة

السوسنة - سلّم رجل تركي نفسه للأجهزة الامنية في بلاده بعد سلسلة جرائم بشعة بدأت بقتل زوجته وابنته ومن ثمّ الدخول باشتباكات عنيفة مع الشرطة قبل أن يستسلم في نهية الامر . 

ونقلت وكالة "نيو ترك بوست" عن صحيفة "ماي نت" أن الجريمة المروعة وقعت في مقاطعة هافليتي بمدينة شانلي أورفة شرق تركيا.
 
 
و بدايةً دار نقاش حاد بين غابرييل إرتورك ، رجل تركي ، البالغ من العمر 43 عاما و زوجته فيليز 40 عاماً وهي أم لثمانية أطفال وابنته روكي إرتورك وعمرها 17 سنة، وتصاعدت حدة النقاش والتوتر إلى أن سحب غابرييل سلاحه وأطلق النار عليهم مما أدى إلى مقتل زوجته وابنته.
 
اقرأ أيضا :هل شوّهت عمليات التجميل وجه حميدة باب الحارة ؟ ..شاهد وانصدم 
 
وبحسب الصحيفة، قام الجاني باحتجاز أطفاله السبعة في المنزل وقاوم قوات الشرطة التي وصلت إلى المكان لمدة 3 ساعات، حيث كان يطلق النار بشكل عشوائي.
 
وألقت السلطات التركية القبض على الجاني بعد أن استسلم في النهاية، وتم نقل جثتي الزوجة وابنتها إلى المستشفى للتشريح

اقرا أيضا : جريمة وحشية فجر اول أيام العيد ضحاياها عائلة كاملة !