سعوديون يُطالبون باعدام مغتصب الحفر .. تفاصيل

سعوديون يُطالبون باعدام مغتصب الحفر .. تفاصيل
السوسنة - هزت جريمة صادمة المجتمع السعودي عامة ومدينة حفر الباطن خاصة ، وهي هذه المرة جريمة اغتصاب لأطفال مما اثار موجة من الاستياء والهلع الشديدين في المدينة .
 
وفي التفاصيل فقد قال مصدر أمني في المنطقة الشرقية لمجلة سيدتي أنه تم القبض على الفاعل وهو مواطن في الثلاثينات من العمر ، أنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه  دون أي تهاون ، وسيعاقب كما يستحق بحسب المصدر . 
 
وبحسب المصدر الأمني فإن  القوات الأمنية قامت بالبدء بمتابعة المجرم بعدما نشر عن الموضوع على وسائل التواصل الاجتماعي .
 
اقرأ أيضا : جريمة وحشية في مصر واعترافات الجناة صادمة 
 
ويضيف  الموقع الإلكتروني لمجلة سيدتي فإن هذا المغتصب كان ينشر صور مجاهرته بالجريمة علنا عبر تطبيق المراسلة الفوري" واتساب" أثناء قيامه بعملية الاغتصاب مما  أ دى الى انتشار حالة من الخوف والهلع الشديدين . 
 
واستنكر السكان مؤخرا قيام شخص بجريمة بشعة كهذه ، خاصة أنها  جريمة بحق الأطفال الأبرياء مما يسلب منهم براءتهم . 
 
وكان ناشطون قد أطلقوا مؤخرا حملة على تويتر تدعو السلطات السعودية للقبض على الفاعل ، ومعاقبته عقابا يتلاءم مع حجم الجريمة  البشعة التي ارتكبها . 
 
 
ومؤخرا ايضا أطلق الناشطون السعوديين بعد هذه الحادثة حملة على تويتر دعوا فيها الأهالي وأولياء الامور إلى توعية الطفل إلى التحرش كظاهرة   قد يتعرض لها الطفل ، وكيفية التصرف في حالة التعرض لهذا الموقف ، كما دعت الحملة أولياء الأمور إلى إبلاغ الجهات المختصة عند الشك فيأي سلوك غير سوي  
 
وبحسب موقع بي بي سي . كوم  فإن المغردين يرون أن القوانين السعودية الحالية قاصرة في محاربة هذه الظواهر وهي غير كافية لحماية الاطفال من الاستغلال الجنسي والتنمر وغيرها من الظواهرالتي اصبحنا نراها بكثرة في ما حولنا  
 
وأوضح استشاري الطب النفسي وضاح حجار لبي بي سي  أن هناك علامات تظهر على الطفل الذي تعرض للتحرش بأنةاعه فمثلا :يميل الطفل إلى العزلة ويميل إلى السيطرة على من هم أضعف منه إلى جانب أنه يحاول يقدر الإمكامن تجنب الاستحمام
 
ويقول الدكتور حجار أن الطفل الذي يتعرض للتحرش يكون لديه استعداد لذلك 
 
ويتابع الدكتور حجار لبي بي سي أن الثقافة الخاطئة في المجتمعات العربية لهادور في تنامي هذه الظاهرة وقلة الوعي بها فالبيئة قد تفرض على الطفل ان يقوم مثلا بمصافحة أو تقبيل المعارف والاصدقاء ولاتقوم الاسرة بهذا التصرف بتوعية الطفل بالحدود بينه وبين الغرباء ، لذا عندما يحجم الطفل عن المصافحة أو التقبيل بدافع الخجل يجب عدم إجباره .
 
والجدير بالذكر أن هناك تزايدا ملحوظا في حالات التحرش الإلكتروني مما يمثل تحديا جديدا بالنسبة للشرطة والمحققين .
 
وتشير الجمعية الوطنية لحقوق  الغنسان في السعودية ان نسب التحرش بالأطفال شهدت اضطرادا في السبع سنوات الأخيرة .
 
اقرأ أيضا : نجمة باب الحارة تكشف ظهرها للجمهور وتثير ضجة .. شاهد