وقفة احتجاجية للعاملين في مصنع اسمنت الرشادية

وقفة احتجاجية للعاملين في مصنع اسمنت الرشادية

السوسنة -  نفذ العشرات من العاملين في مصنع إسمنت الرشادية "لافارج"، اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية، رفضاً لقرار لمجلس إدارة شركة لافارج، يقضي بإنهاء خدمات 200 عامل في مصنعي الرشادية والفحيص.

وخلال الوقفة، التقى رئيس وأعضاء اللجنة النقابية التابعة للنقابة العامة للعاملين في البناء/ فرع اسمنت الرشادية، بمجلس محافظة الطفيلة برئاسة الدكتور محمد الكريمين الخصبة، وأوضحوا لهم أن الشركة تعتزم إنهاء خدمات 200 موظف، دون منحهم الحوافز المتفق عليها بين إدارة الشركة والنقابة العامة للعاملين في البناء، مع المطالبة بالأمن والاستقرار الوظيفي.
 
واستمع أعضاء مجلس محافظة الطفيلة إلى أبرز مطالب العاملين، فيما أكد الدكتور الخصبة سعي مجلس محافظة الطفيلة للبحث عن صيغ توافقية بين الطرفين حفاظاً على حقوق العاملين في المصنع لما قدموه من جهود مضنية طيلة عملهم في المصنع علاوة على عقد لقاء مع إدارة شركة لافارج لمناقشة تبعات قرارها بإنهاء خدمات زهاء 200 موظف من مصنعي الرشادية والفحيص.
 
وقال رئيس اللجنة النقابية أحمد الزيدانيين إن العاملين في المصنع قاموا بتنفيذ وقفات احتجاجية دون تعطيل عمليات الإنتاج.
 
وكانت شركة لافارج الإسمنت الأردنية قالت في بيان، إن اجراءات تخفيض أعداد موظفيها بواقع 200 موظف جاءت تنفيذاً لقرار مجلس إدارتها نظراً لظروفها المالية الصعبة الناتجة عن تعرضها لخسائر متراكمة تجاوزت 127 بالمئة من رأسمالها، وبالتالي وصولها حكماً لمرحلة التصفية الإجبارية حسب قانون الشركات وبعد استنفاذها لكافة الاحتياطيات الاختيارية والإجبارية حسب ما يسمح به القانون.
 
اقرا أيضا : مهم للأردنيين .. احذروا هذه السيدة !