التدخين السلبي يؤثر على عيون الأطفال الصغار

 السوسنة ـ أثبتت دراسة جديدة أنّ التدخين له تأثير سلبي كبير جداً على عيون الأطفال التي تكون في مرحلة النمو والتطور.

 
اقرأ أيضا:دراسة: عدم الجدوى من المنشطات لتحسين إنتاجية الأطفال
 
وتوصل باحثون في هونغ كونغ أنّ الأطفال الذين تعرضوا للدخان السلبي، أدى لإصابتهم بمرض المشيمية الرقيقة، والتي تتمثل بطبقة من الأنسجة تتضمن أوعية دموية صغيرة تعمل على تغذية العين.
وقام العلماء  بالدراسة بمشاركة 1400 طفل تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 8 أعوام، تعرض بعضهم للدخان السلبي، وقد وتوصلوا إلى أن الأطفال الذين تعرضوا للدخان، كان لديهم مشيم أرقّ من الآخرين.
 
بالإضافة إلى ذلك، أشار الدكتور أستاذ مشارك في علوم العيون وعلوم البصريات في جامعة هونغ كونغ الصينية يدعى جيسون يام،: "تشير نتائجنا إلى تأثير ضار محتمل للتدخين غير المباشر على صحة الأطفال وتطورهم".
 
وأوضح الباحثون  الذين قاموا بالدراسة أنّ  درجة التخفيف ترتبط بشكل مباشر بكمية الدخان التي يتعرض لها الأطفال، كما توصلوا إلى أن التعرض للتدخين من سيجارة واحدة في اليوم يرتبط بما يقرب من نصف ميكرون من التخفيف (ميكرون هو مليون من المتر)، وبالإضافة إلى أن الآباء والأمهات الذين يدخنون يعانون من الأرق.
 
اقرأ أيضا:7 أعراض طارئة تستدعي عرض طفلك على الطبيب فورا
 
لمتابعة السوسنة على تطبيق نبض : اضغط هنا