عاجل

ارتفاع عدد مصابي كورونا في الاردن الى 323 إصابة

العضايلة يهنئ المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى بيوم الوفاء

السوسنة -  هنأ وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد عودة العضايلة بيوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى الذي يصادف اليوم السبت الموافق للخامس عشر من شباط في كل عام.

وقال العضايلة، خلال مداخلة هاتفية على إذاعة الأمن العام " أمن اف ام" صباح اليوم السبت، "أحيي وأهنئ جميع المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى بمناسبة هذا اليوم الوطني الذي أمر جلالة الملك عبد الله الثاني بأن يكون مناسبة للاحتفال بجهودهم وإسهاماتهم الجليلة في خدمة الوطن والأمة، والاحتفاء بما قدموه في مسيرة البناء والإنجاز على مختلف الأصعدة".
 
وأشار إلى أن يوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين يعد مناسبة لاستذكار بطولات وإسهامات جميع المتقاعدين والمحاربين القدامى من القوات المسلحة الأردنية الباسلة والأجهزة الأمنية الذين قضوا ربيع أعمارهم في حماية حدود الوطن والذود عن أمنه واستقراره، مضيفا"نستذكر بكل فخر أيضاً بطولات النشامى ومآثرهم في الدفاع عن ثوابتنا الوطنية وقضيتنا الأساسية القضية الفلسطينية ومختلف قضايا الأمة العربية والإسلامية".
 
واستذكر العضايلة بكل اعتزاز شهداء الجيش العربي المصطفوي والأجهزة الأمنية الذين ضحوا بدمائهم في سبيل الدفاع عن الوطن، قائلا "نقف في هذا اليوم وقفة إجلال لأرواح شهدائنا البررة الذين افتدوا أوطانهم بدمائهم الزكية"، مثنيا أيضا على التاريخ المشرف لبطولات القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي في جميع أنحاء العالم العربي، ولاسيما في الدفاع عن أرض فلسطين.
 
وأكد أن الحكومة، وبتوجيهات جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة الملك عبد الله الثاني، تولي المتقاعدين العسكريين اهتماما مستمرا ولا تدخر أي جهد لتحسين ظروفهم المعيشية من خلال العمل على تعزيز توفير فرص عمل لائقة ومنتجة لهم، مشيرا إلى أن هذه الشريحة هم الرديف الأول لإخوانهم في القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي والأجهزة الأمنية.
 
ولفت إلى أن الحكومة واستجابة للتوجيهات الملكية السامية أقرت زيادة على رواتب المتقاعدين العسكريين في مناسبتين خلال الشهور القليلة الماضية، الأولى في شهر تشرين الثاني من العام الماضي، والثانية في بداية العام الحالي، مبينا أن هذه الزيادة استفاد منها نحو 180 ألفا من أخواننا المتقاعدين العسكريين، مؤكدا "الجهود الحكومية مستمرة ولن تدخر جهدا في دعم وتحسين الوضع المعيشي للمتقاعدين العسكريين الذين نعتز ونفتخر بعطائهم".
 
وأكد العضايلة، في نهاية مداخلته، أن أبواب الحكومة مفتوحة للتواصل مع المتقاعدين العسكريين ومعرفة احتياجاتهم، وضمن نهج مؤسسي من خلال المؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى، مشددا على أن الحكومة تتابع بشكل دائم أوضاع المتقاعدين وتضع في سلم أولوياتها الارتقاء بشؤونهم وأوضاعهم".
 
وفي السياق ذاته، قال العضايلة خلال مداخلة هاتفية ضمن المناسبة ذاتها على إذاعة "هوا عمان": إن جلالة الملك عبد الله الثاني يولي اهتماما كبيرا لتحسين أوضاع المتقاعدين العسكريين، مشيرا إلى أن التنسيق الحكومي متواصل مع المؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى، والقيادة العامة للقوات المسلحة للاطلاع على مطالب واحتياجات الإخوة المتقاعدين.
 
وأكد أن المتقاعدين العسكريين لا يزالون في مسيرة العطاء من خلال عملهم بالمؤسسات المدنية المختلفة، مشددا على أن الحكومة منفتحة على أي ملاحظات ومقترحات تسهم في تحسين الوضع المعيشي للمتقاعدين والارتقاء بأوضاعهم الاقتصادية.
كما شدد العضايلة على أن الحكومة ستواصل دعمها لهذه الشريحة العزيزة من أبناء الوطن لتواصل مساهمتها، ليس فقط في ساحات الميدان والتدريب بل أيضا في مجالات العمل المدني والميداني.