إسكان العاملين في الأردنية يطلق حزمة خدمات إلكترونية

السوسنة -  اطلق صندوق إسكان العاملين في الجامعة الاردنية حزمة من خدماته الرئيسية إلكترونيا للمشتركين عبر بوابه الصندوق الجديدة التي تم تفعيلها مؤخرا على موقع الجامعة الرئيسي، يمكّن المنتفعين من خدماته من الآن فصاعدا تقديم معظم معاملاتهم بشكل أكثر فاعلية ومرونة وسهولة، وبما يلبي احتياجاتهم عبر البوابة الجديدة للصندوق.

 
وتأتي هذه الخطوة حصيلة جهود مشتركة، وتعاون مثمر، استمر مدة عام كامل، عكف على إنجازه بحرفية ودقة متناهية بالاشتراك ما بين إدارة الصندوق، ومركز تكنولوجيا المعلومات، وعضو هيئة التدريس في كلية الملك عبد الله الثاني لتكنولوجيا المعلومات الدكتور يزن الشمايلة، بهدف تقديم خدمات متميزة للكوادر العاملة في الجامعة، بطريقة أكثر مرونة، وفي أسرع وقت وبأقل مجهود.
 
رئيس مجلس إدارة الصندوق الدكتور عمر الكفاوين، أكد في تصريح صحفي له إن بوابة الصندوق بخدماتها الإلكترونية جاءت بمثابة منصة تواصل بين العاملين في الجامعة وإدارة الصندوق، لتقديم أفضل الخدمات وفق أحدث التقنيات، بما يواكب أهداف الجامعة في التحول نحو جامعة ذكية.
 
وقال إن هذه البوابة ستمكن المشتركين من التعامل مع طلباتهم بمرونة وسهولة وخصوصية أكثر، وتوفر عليهم مشقة مراجعة مقر الصندوق من جهة، وتزيد من فاعلية وآلية عمل الصندوق وقدرته على استيعاب عدد أكبر من الراغبين في الاشتراك، كما تمكنه من توثيق ومتابعة معاملاتهم بدقة وسرعة متناهيتين من جهة أخرى.
 
مديرة دائرة الصندوق هديل تايه، أكدت أهمية البوابة الإلكترونية التي أطلقت بتوجيهات من إدارة الصندوق ممثلة بالدكتور الكفاوين، وبتضافر ومتابعة للجهود من قبل الدكتور الشمايلة، ومركز تكنولوجيا المعلومات ممثلة بمديره الدكتور خير الدين صبري، والزميلين أحمد خريسات ومأمون الضمور.
 
وقالت إن خدمات الصندوق سابقا كانت مقتصرة فقط على استفسار المشتركين عن رصيد الاشتراك، ومدة أشهر الاشتراك، والقيمة المتبقية من الاشتراك، وقيمة القروض، أما الآن فيمكن للمشترك التحكم بطلبه دون الحاجة لمراجعة مقر الصندوق، بعد أن وفرنا حزمة من الخدمات له وهي: طلب الانسحاب، وطلب صرف القروض، وطلب تأجيل صرف القروض، وطلب فك الرهن، وطلب تحويل دفعات، وطلب تأجيل الأقساط، مشيرة في الوقت ذاته إلى إمكانية تقديم طلب جديد للتسجيل في خدمات الصندوق لمن يرغب من الموظفين، ولم تسعفه الظروف من قبل، ليقوم الصندوق بإجراءاته اللازمة حيال طلب المشترك الذي يتم إشعاره إلكترونيا بتنفيذ طلبه.
 
بدوره، قال الشمايلة إن بوابة الصندوق جاءت نتاج جهود تبذلها كلية الملك عبد الله الثاني لتكنولوجيا المعلومات ممثلة بأعضاء هيئتها التدريسية، من خلال تواصلهم الدوري مع مختلف الدوائر والشعب في الجامعة لمتابعة إمكانية العمل على التطوير في مجال تكنولوجيا المعلومات وحوسبة عملياتها، حيث تبين لنا حاجة الصندوق لمقترح يسهم في تفعيل بوابة إلكترونية واستحداث نوافذ جديدة، توفر الخدمات التي تلبي حاجة الموظفين في كل ما يتعلق بالصندوق.
 
يذكر إلى أن إدارة الصندوق، قامت وضمن سلسلة إجراءاتها الإلكترونية، بتفعيل نظام بدل الانتساب الذي يدفع لمرة واحدة، بحيث يتم اقتطاع قيمة الانتساب من راتب الموظف دون قيامه بمراجعة مقر الصندوق والبنك الذي يتعامل معه، ويتم اقتطاعه منذ تاريخ اشتراكه.