نجاح استعاضة لإبهام اليد لطفل ابن عامين

السوسنة - نجح فريق جراحي متخصص بجراحة اليد والطرف العلوي في مستشفى الأمير حمزة أول أمس الخميس، بإجراء عملية جراحية لطفل، كان يعاني من تشوه خلقي في اليد "عدم وجود إبهام".
 
وقال الدكتور أنس التميمي الذي أجرى العملية بالاشتراك مع الدكتور وليد حداد وكادر من التخدير والتمريض، لوكالة الأنباء الأردنية( بترا)، إن هذه العملية تعتبر من الجراحات المجهرية الدقيقة.
 
اقرأ أيضا:أعراض تنذر بمشاكل صحية خطيرة .. انتبهوا
 
وبين أن الطفل الذي يبلغ من العمر سنتين، كان يعاني من تشوه خلقي في اليد ما يسمى "متلازمة اليد المرآة " حيث أجريت له عملية استعاضة لإبهام اليد من بقية الأصابع، موضحا أهمية الإبهام الوظيفية والجمالية.
 
من جهته أكد رئيس قسم العظام في المستشفى الدكتور كفاح أبو طربوش أن نسبة نجاح العملية عالية، اذ تتراوح ما بين 80- 85 بالمئة. وقال إن فعالية حركة الإبهام الجديد تعتمد على الأهل ومتابعة العلاج الوظيفي، مبينا ان الوضع يشبه إلى حد بعيد
 
الإبهام الطبيعي ولا يظهر اختلاف الا اذا دقق النظر فيه.
 
وأشار إلى ان أطباء الاختصاص في القسم على قدر عال من المهنية ويسعون لما هو أفضل ولا تنقصهم الإمكانيات والمهارات لإجراء عمليات نوعية وفي مختلف التخصصات الفرعية بجراحة العظام . 
 
اقرأ أيضا:أخصائي علم فيروسات: وفيات مصابي كورونا 2%