عاجل

نتائج فحص المرضى المخالطين للطبيب المصاب بكورونا

نهاية مأساوية لطفلة على يد أب بلا رحمة

السوسنة – ارادت الطفلة حبيبة ذات الـ 6 سنوات أن تعيش طفولتها بكل براءة باللعب واللهو مع أطفال الجيران الا ان والدها قرر قتلها وانهاء حياتها.
 
اقرأ أيضا : جزار يمزق جسد زوجته وعشيقها كالشاه ...تفاصيل مروعة
 
وفي التفاصيل سأل الاب عن طفلته فقال: "حبيبة فين؟" ليجيب أهل بيته بانها تعلب مع أطفال الجيران بالخارج، الامر الذي دفعه للخروج والامساك بها وضربها ضربا مبرحا بالركلات المتتالية وما لبثت الا ان فارقت الحياة.
 
حاول بعد ذلك الاب اسعاف ابنته ونقلها الى المستشفى لكنها كانت قد لفظت أنفاسها الأخيرة وتم ضبطه من قبل رجال الشرطة.
 
وتم فتح تحقيق بالحادثة وقال الاب الجاني: "أنا مكنش قصدي أموتها ومش عارف عملت كده إزاي ومش قادر أصدق اللي حصل دي مهما كانت بنتي".
 
وبرر جريمته بأنه كان فقط يريد تأديبها لأنه كان خائف عليها بسبب خروجها المتكرر وقعدتها عند الجيران بصفة مستمرة ومنعها من اللهو بمنزل الجيران.
 
اقرأ أيضا : تعافي أكبر مصابة ايطالية بكورونا دون علاج..تفاصيل