إصابة رئيس البرلمان الإيراني بفيروس كورونا

السوسنة - أصيب رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني بفيروس كورونا المستجد، ليصبح بذلك أرفع مسؤول إيراني يصاب بالوباء.

وذكرت وكالة فارس الإيرانية، الخميس، أن نتائج فحوصات لاريجاني جاءت إيجابية وأثبتت إصابته بفيروس كورونا، لافتة إلى أنه يخضع للحجر الصحي.

وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية، الخميس، تسجيل 124 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد و2875 إصابة، ليصل إجمالي الوفيات في البلاد إلى 3160 شخصا، فيما تجاوزت الإصابات 50 ألف شخص.

وأودى فيروس كورونا بحياة عدد من المسؤولين الإيرانيين، وأصاب وزراء بالحكومة وأعضاء بالبرلمان وأعضاء بالحرس الثوري ومسؤولين بوزارة الصحة، مما زاد من المخاوف بشأن استجابة إيران للوباء العالمي.

وتوفي بفيروس كورونا العضو في مجلس خبراء القيادة هاشم بطحائي، والنائب محمد رمضاني، وعضو مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محمد مير محمدي، وسفير إيران السابق في الفاتيكان آية الله هادي خسروشي.

الحكومة تحقق في التصاريح الورقية المزورة

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قد حذر الأحد، من أن "كوفيد-19" قد يظل موجودا لعام أو عامين.

ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية عنه القول، في اجتماع لمجلس الوزراء: "أود أن أوضح لأبناء شعبنا أن قضية كورونا ليست أزمة يمكن أن تنتهي في أسبوع أو شهر في إيران أو في العالم، لقد جاء هذا الفيروس ودخل إلى المجتمع، ومن الممكن أن يبقى لسنة أو سنتين".

السيرة الذاتية لوزير الزراعة الدكتور صالح الخرابشة

وأضاف: "لذلك ينبغي أن نعمل لتوفير ظروف اجتماعية مقبولة لمواجهة هذا الفيروس".

بالفيديو .. تفاصيل مهمة حول مصابي كورونا بالاردن