دراسة تكشف توقيت تفشي كورونا في نيويورك ومصدره

السوسنة - أظهرت دراسة أجراها فريق من الأخصائيين الأميركيين في علم الجينات، ونشرت نتائجها الليلة الماضية، حول توقيت تفشي مرض كورونا في نيويورك، إلى أن فيروس كورونا المستجد بدأ بالتفشيّي في شباط الماضي، قبل إطلاق حملة الفحوص واسعة النطاق في الولاية، وأنّ مصدر العدوى هو أوروبا، بحسب واشنطن بوست.

 إصابة صيادين اثنين برصاص الاحتلال شمال غزة


وأكد فريق الدراسة، أن تعقب سلسلة انتقال الفيروس المسبب لجائحة كوفيد-19، سيتيح للسلطات التصدي بشكل أفضل لأي تفش وبائي في المستقبل.


ونقلت الصحيفة عن رئيسة الفريق أدريانا هيغي، أن غالبية الحالات أتت على ما يبدو من أوروبا، "وأعتقد أن ذلك مرده جزئيا إلى أنه كان هناك تشديد على وقف الرحلات من الصين".

 ما مصير سكان العالم بعد كورونا؟


وأضافت إن هناك رابطا بين ما كشفته الدراسة وموجة حالات غريبة من الالتهاب الرئوي كان الأطباء في نيويورك يعملون على معالجتها قبل إطلاق حملة الفحوص الواسعة النطاق في الولاية.

وقد عمل الأخصائيون على تتبع إصابات 75 شخصاً أخذت منهم عينات في 3 مستشفيات في نيويورك.