المدربون منقسمون حول استكمال الدوري

السوسنة - تباينت آراء مدربي أندية المحترفين لكرة القدم حول استكمال الموسم الكروي أو إلغائه، بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وذهب مدربون إلى ضرورة استكمال منافسات الدوري اعتبارا من آب المقبل، فيما ذهب البعض الآخر إلى خيار إلغاء الموسم والانتقال لبدء موسم جديد.

توضيح حكومي حول موسم الحج لهذا العام

واستند المدربون ، الثلاثاء، لمبررات تدعم آراءهم، مجمعين على رأي واحد يتمثل بضرورة إسراع اتحاد كرة القدم في حسم مصير الموسم الكروي سواء بالاستكمال أو الإلغاء، بحسب بترا.

وأكد المدير الفني لفريق الوحدات، عبدالله أبو زمع، إن خيار استكمال مباريات الدوري هو القرار الصائب، لما له من انعكاسات إيجابية على الأندية من الناحيتين الفنية والمالية، معتبرا أن خيار الإلغاء سيؤدي إلى مزيد من السلبيات بمستوى الكرة الأردنية.

مصدر يكشف تفاصيل قرارات الرزاز المرتقبة

واعتبر المدير الفني لفريق السلط جمال أبو عابد، أن خيار إلغاء الموسم هو الخيار الافضل في هذه المرحلة التي تعيشها الكرة الأردنية، خاصة على الصعيد المالي.

وأضاف، "أنا من دعاة إلغاء الموسم، ومن ثم البدء بموسم جديد اعتبارا من تشرين الأول المقبل، على أن يشهد الموسم الجديد تعاقدات مالية مع لاعبين، ضمن إمكانات صناديق الأندية دون المبالغة في المبالغ التي تدفع لضم لاعبين جدد".

بدوره، أكد المدير الفني لفريق الحسين إربد عثمان الحسنات، أن قرار الإلغاء، لو تم اتخاذه، سيلحق ضررا بالكرة الأردنية بشكل عام والأندية بشكل خاص، مطالبا اتحاد الكرة بضرورة استكمال الموسم الكروي، مع صرف مخصصات مالية للأندية لمساعدتها على الوفاء بمستحقات لاعبيها.

وكانت منافسات دوري المحترفين توقفت يوم 6 آذار الماضي بسبب تداعيات فيروس كورونا، الأمر الذي دفع اتحاد كرة القدم لطرح عدة خيارات بشأن الموسم الكروي، من ضمنها خيار الإلغاء.

تسجيل 9 إصابات جديدة بفيروس كورونا في الاردن