ما حقيقة وجود قنبلة في برج ايفل ؟

السوسنة - أخلت السلطات الفرنسية برج إيفل لعدة ساعات الأربعاء بعدما تلقت الشرطة اتصالا هاتفيا عن وجود قنبلة.
وقالت متحدثة باسم الشرطة، إنه تم تفتيش المعلم الشهير في باريس دون العثور على أي متفجرات. وأعيد فتح البرج في حوالي الساعة 2:25 عصرا بالتوقيت المحلي (1225 بتوقيت غرينتش).

وأُخرج بضع مئات من الأشخاص من البرج قبل الظهر منهم سياح وعاملون في المطاعم وموظفون.
وقال مرشد سياحي في الموقع يدعى مانويل بعد صدور أمر الإخلاء "كان إخلاء منظما، لم يحدث هلع".
إلى ذلك، أحاطت سيارات الشرطة بالشوارع المحيطة بالبرج والجسر الممتد عبر نهر السين إلى ساحة تروكاديرو في وقت سابق.

ترامب يتوعد منتهكي منصات التواصل


وقال ضابطا شرطة في الموقع لوكالة "أسوشيتد برس": إن العملية كانت نتيجة تهديد بوجود قنبلة في هاتف.

هذا ويستقبل البرج الذي شيد قبل 131 عامًا، حوالي 25000 سائح يوميًا في السنوات العادية، لكن الزيارات انخفضت هذا العام بسبب قيود السفر بعد تفشي فيروس كورونا.


ومن المقرر أن يفتح برج إيفل أبوابه يوميًا، لكنه يُغلق أحيانًا بسبب التهديدات بعمليات انتحارية أو وجود قنابل أو الإضرابات العمالية.

كندا تتخطى 147 الف اصابة بكورونا