مهم لكل الأردنيين حول أسعار الكاز والبنزين اعتباراً من بداية شهر 12


 السوسنة توقع خبير الطاقة هاشم عقل ثبات تسعيرة المشتقات النفطية في شهر كانون الأول المقبل أو انخفاضها بشكل طفيف.

 
وعزا عقل توقعه إلى ما أسماها فترة الراحة التي يشهدها سوق البترول العالمي حيث يتراوح سعر البرميل بين 81-83 دولارا للبرميل.
 
وفترة الراحة وفق عقل جاءت بسبب ارتفاع الإنتاج الأميركي من النفط الصخري مما يعني زيادة المعروض في الأسواق. 
 
ومن الأسباب الموجبة لاستقرار أسعار المشتقات النفطية كمية النفط التي ضختها منظمة أوبك منذ مطلع تشرين الثاني الجاري والمقدرة بـ 400 ألف برميل يوميا.
 
اقرأ أيضاً:  الحالة الجوية للأيام القادمة.. هل الأردن على موعد مع منخفض جوي عميق وعاصفة مطرية؟
 
وذكر عقل بوجود عامل مهم من شانه التأثير على انخفاض أسعار البترول مستقبلا وهو عودة المحادثات الأميركية الإيرانية المقررة في فيينا  29 الشهر الجاري حيث يرى أنه إذا كانت أجواء المحادثات إيجابية فمن المحتمل ان تنعكس على أسعار البترول انخفاضا.
 
ويعد التقارب الأميركي الإيراني حال حدوثه واقعا إشارة قوية إلى قرب التوصل الى اتفاق جديد يفضي إلى عودة 3 ملايين برميل بترول إيراني إلى الأسواق العالمية.
 
وقررت لجنة تسعير المشتقات النفطية رفع سعر بيع البنزين أوكتان 90 لشهر تشرين ثاني بمقدار 10 فلسات ليصبح 835 فلسا للتر، والبنزين أوكتان 95 بمقدار 10 فلسات ليصبح 1070 فلسا للتر، وتثبيت سعر الديزل عند 615 فلسا للتر.
 
على صعيد متصل قررت اللجنة تثبيت سعر الكاز عند 615 فلسا للتر حتى نهاية فصل الشتاء، مع الإبقاء على سعر أسطوانة الغاز عند سعر 7 دنانير/اسطوانة.
 
اقرأ أيضاً:  وزارة التربية والتعليم تُحدد شكل دوام المدارس والصفوف التي تحولت للتعليم عن بُعد